إيران تزيل مفاعل ’أراك’ النووي وتنتظر بدء تطبيق رفع العقوبات خلال ايام معدودة

 

أزالت هيئة الطاقة الذرية الإيرانية مفاعل “أراك” النووي الذي يعمل بالماء الثقيل وملأته بالإسمنت.

حيث يشكل إزالة قلب مفاعل “اراك”، واحدة من الخطوات النهائية التي يتعين على إيران القيام بها لتنفيذ الاتفاق النووي المعروف باسم خطة العمل المشترك الشاملة.

وأكد المتحدث باسم هيئة الطاقة الذرية الإيرانية، بهروز كمالفندي، في مقابلة أجرتها معه صحيفة “اعتماد” الإيرانية، ونشرتها يوم الاثنين أن “إيران أوفت بتعهداتها بموجب اتفاق تموز النووي قبل الوقت المتوقع.”

مفاعل آراك النووي

مفاعل آراك النووي

وبدوره توقع الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني، في كلمة بثها التلفزيون على الهواء مباشرة يوم الاثنين، برفع العقوبات المفروضة على إيران خلال الأيام القليلة المقبلة.

يذكر أن مصير المفاعل الواقع في وسط الجمهورية الاسلامية، كان من أصعب النقاط الشائكة في المفاوضات النووية الطويلة التي انتهت بالتوصل إلى اتفاق في تموز الماضي.

وتعتبر إزالت قلب المفاعل الذي يعمل بالماء الثقيل من أجل تقليل البلوتونيوم المنتج خطوة ضرورية قبل البدء في رفع العقوبات بموجب الاتفاق.

ووافقت طهران بموجب الاتفاق، على إعادة برمجة مفاعل “أراك” للماء الثقيل، حتى لا يمكنه إنتاج البلوتونيوم الإنشطاري الذي يمكن استخدامه في صنع قنبلة نووية.

وتقول الجمهورية الاسلامية الإيرانية، إن الهدف من المفاعل الذي يعمل بالماء الثقيل بقدرة 40 ميغاوات، هو انتاج النظائر الطبية التي تستخدم في علاج السرطان وغيره من العلاجات الطبية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*