إيران تنفي سحب مستشاريها من سوريا

مصدر مطّلع في وزارة الخارجية الايرانية ينفي أن تكون طهران بصدد سحب مستشاريها العسكريين من سوريا، موضحاً أن التواجد الإستشاري لمستشاري بلاده “لمواجهة الإرهاب في سوريا سيبقى حاضراً كما كان”.
نفى مصدر مطلع في وزارة الخارجية الايرانية أن تكون إيران بدات بسحب مستشاريها العسكريين من سوريا.وأضاف المصدر أن “التواجد الإيراني الإستشاري لمواجهة الإرهاب في سوريا سيبقى  حاضراً كما كان”.

من جهته قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حابر انصاري إن “سياسة ايران في هذا المجال واضحة وستتواصل”. مؤكداً “أن إرسال مستشارين الى سوريا يأتي بناء على طلب من الحكومة السورية”.
وفي السياق نفسه، كان مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والافريقية حسين أمير عبد اللهيان لفت في تشرين الأول / اكتوبر الماضي إلى أنّه “نظرا لطلب دمشق وتوسع محاربة الإرهاب وجدية روسيا فإن إيران ستزيد عدد مستشاريها العسكريين في سوريا”، موضحاً أن “وجهات نظر إيران وروسيا متطابقة حول سوريا وتحركاتهما ضد الإرهاب استراتيجبة ومرتبطة بأمن العالم”.وكان موقع “بلومبرغ الأميركي” أشار إلى أن ايران بدأت بسحب قوات النخبة التابعة للحرس الثوري من سوريا، كما تناولت الموضوع مواقع عدة بعد تسريبات إسرائيلية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*