إيطاليا تنشر جنودا في أنحاء روما بعد هجمات باريس

عززت روما إجراءات الأمن بصورة ملحوظة في أعقاب هجمات باريس التي وقعت الأسبوع الماضي فنشرت جنودا في مناطق مزدحمة من العاصمة الإيطالية وشددت إجراءات تفتيش الزائرين لمدينة الفاتيكان.

ووقف الجنود خارج محطات قطارات الأنفاق اليوم الأربعاء وأيضا في ساحة القديس بطرس حيث ألقى البابا فرنسيس عظته أمام الزائرين.وشددت الشرطة العسكرية عمليات تفتيش الحقائب وانتشر ضباط بملابس مدنية وسط الحشود.

ونشرت القوات المسلحة 700 جندي إضافي لحماية روما وقال مسؤول كبير في البلدية إنه ستكون هناك دوريات في كل محطة من محطات قطارات الأنفاق تقريبا وغيرها من الأماكن العامة وحتى مشارف المدينة.

وقال القس الأب سيرجيو الذي كان في الفاتيكان للاستماع الى البابا فرنسيس “يجب أن نكون يقظين لكن الحياة تستمر… لا يمكن لمن يصنعون الإرهاب أن يوقفونا.”

وقالت الشرطة إن نحو 20 ألف شخص حضروا عظة البابا الدورية وهو عدد أقل كثيرا من المعتاد.ورفعت إيطاليا حالة التأهب الأمني إلى المستوى الثاني وهو أعلى مستوى تستطيع إعلانه دون أن يكون هناك هجوم مباشر على البلاد.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*