ادعاء مثير لصحيفة هولندية: تصفية حسابات المافيا تطول أردوغان

hollanda.jpg

ادعت صحيفة” دي تلجراف” الهولندية إحدى الصحف الأكثر مبيعا أن جرائم القتل المرتبطة بمافيا عصابات “العالم السفلي” في كل من أمستردام وإسطنبول طالت حتى الدائرة المقربة من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

 وعزت الصحيفة الهولندية الادعاء، في الخبر الذي نشرته على صدر صفحاتها تحت عنوان “تصفية حسابات المافيا تطول أردوغان” مع صورة للرئيس التركي، إلى الملف الذي أعدّه المدعي العام المكلف بالبحث والتحري عن الجرائم في إطار تصفية حسابات بين عناصر المافيا.

وكتبت الصحيفة أن الجرائم التي تبين أنها “تصفية حسابات بين عناصر المافيا” والتي بدأت في شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي في هولندا وطالت بعض الشخصيات في إسطنبول لا تزال مستمرة حتى الآن، على حد زعمها.

وخصصت الصحيفة الهولندية صفحتها الأولى كاملة لهذا الخبر؛ حيث ذكرت أن التركي باريش أوندر البالغ 26 عامًا، والذي كان يُذكر اسمه إلى جانب مافيا العالم السفلي، قتل في أمستردام الأسبوع الماضي بعدما أطلق عليه النار من رشاش آلي.

وحسب الصحيفة؛ يُعتقد أن باريش أوندر قتل على يد مجموعة “سادات شاهين”، وهو زعيم مافيا، بسبب خلاف ناجم بينهما.

كما زعمت الصحيفة في خبرها الذي استند إلى الملف الذي أعدّه المدعي العام الذي ينظر في القضية أن سادات شاهين أحد الأسماء المعروفة في مافيا عصابات العالم السفلي على صلة بالأوساط المقربة من الرئيس رجب طيب أردوغان.

ولفتت الصحيفة في خبرها إلى أن سادات شاهين له تأثير كبير على عصابات العالم السفلي التركية الموجودة في هولندا.

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*