ارتفاع حصيلة غرق عبارة في إندونيسيا إلى 63 قتيلا

 

ارتفعت حصيلة ضحايا غرق عبارة وسط إندونيسيا إلى 63 قتيلا فيما لا يزال الكثير من ركابها في عداد المفقودين بعد نحو 6 أيام على غرقها في البحر الهائج قبالة جزيرة سيليبيس.

وقال مدير الوكالة الوطنية لعمليات البحث والإغاثة بامبانغ سوليستيو، الخميس 24 ديسمبر/كانون الأول، إنه عثر حتى الآن على 63 جثة و40 ناجيا، مضيفا “إذا كانت المعلومات التي لدينا صحيحة فإن عدد من لا نزال نبحث عنهم 15 شخصا”.

ووفق الشركة المشغلة للعبارة فقد كانت تنقل 116 راكبا عند غرقها في 19 ديسمبر/كانون الأول قبالة جزيرة سيليبيس.

وتشارك في عمليات البحث 10 سفن بينها قطعتان للبحرية في حين تنتظر الأسر بقلق أي أنباء عن أقاربهم. وأوضح ناجون أن أمواجا عملاقة أفقدت العبارة توازنها قبل أن تتوقف محركاتها ويصدر أمر بالإخلاء.

ويعد النقل البحري أساسيا في الأرخبيل الاندونيسي الذي يضم أكثر من 17 ألف جزيرة لكن هذا الشريان الحيوي يعاني من مستوى أمان متدن، حيث تكثر حوادث المراكب التي غالبا ما تحمل ما يفوق طاقتها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*