استشهاد شاب فلسطيني شمال القدس المحتلة ومحاكم الاحتلال تمدد اعتقال 45 أسيراً

استشهد شاب فلسطيني من بلدة أبو ديس، اليوم الخميس، بعد أن أطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي عليه في قرية حزما شمال شرق القدس المحتلة.. فيما مددت سلطات الإحتلال اعتقال 45 أسيراً في سجونها.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن شهود عيان، القول: إن جنود الاحتلال المتمركزين على دوار وسط قرية حزما أطلقوا النار تجاه عريبة بزعم إطلاقه النار تجاههم، فيما يدعي الاحتلال إصابة جندي بجروح.

وقال نادي الأسير الفلسطيني إن محاكم الاحتلال الإسرائيلي مددت اعتقال 45 أسيراً في سجون الاحتلال، بذريعة استكمال التحقيق والإجراءات القضائية.

وأشار النادي في بيان له اليوم، إلى أن جلسات محاكمة ستعقد للأسرى في الفترات القريبة في محاكم (بتاح تكفا) و(عوفر) وسالم والمسكوبية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*