استشهاد فلسطيني في الخليل ومواجهات في الضفة وغزة

 
أفادت مصادر فلسطينية ان قوات الإحتلال الإسرائيلي أطلقت النار على شاب فلسطيني بزعم طعنه أحد الجنود في مدينة الخليل.يأتي ذلك في وقت اندلعت مواجهات بين الشباب الفلسطيني وقوات الاحتلال في مناطق مختلفة بالضفة الغربية وقطاع غزة.

وافادت وكالة “معا” اليوم الجمعة، انه شوهدت قوات الاحتلال وهي تطلق النار مباشرة على شاب فلسطيني ملقى على الارض مصابا وتنفذ ما يعرف في الجيش الاسرائيلي باجراء “تأكيد قتله” بحجة قيامه بطعن جندي على مدخل الخليل الشمالي.

والتقطت كاميرات التلفزة التي  كانت متواجدة في المكان لتغطية تظاهرة فلسطينية الجنود وهم يؤكدون قتل الشاب الذي لفظ انفاسه الاخيرة والجنود يحيطون به دون ان يقدموا له مساعدة.وادعت مصادر اسرائيلية ان الشاب الذي تقمص شخصية “صحفي” طعن جندي واصابه بجراح طفيفه.

وقالت مصادر محلية بأنها شاهدت رجال اسعاف من جيش الاحتلال وهم يقدموا الاسعافات والعلاجات للجندي وان اصابته فوق المتوسطة، فيما لا زال الشاب ملقى على الارض وشوهدت الدماء وهي تنزف منه، ولم يقدم له اي علاج من قبل جيش الاحتلال.

واندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، على المدخل الشمالي لمدينة الخليل، حيث القى المئات من الشبان قوات الاحتلال المتمركزة على جسر حلحول، بالحجارة فيما رد الجنود باطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز والصوت باتجاه الشبان.

وكانت مسيرة كبيرة دعت اليها القوى السياسية والوطنية والاسلامية في محافظة الخليل، انطلقت من مسجد الحرس في الخليل، باتجاه المدخل الشمالي لمدينة الخليل، ردد المشاركون فيها شعارات داعية للتصدي للاحتلال ومستوطنيه، ونصرة للمسجد الاقصى والقدس، ومطالبين بالوحدة الوطنية لمواجهة الاعتداءات المستمرة من الاحتلال.كما اندلعت مواجهات مماثلة شمال بيت لحم بالضفة الغربية، وعلى حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة.

وفي قطاع غزة، خرجت مسيرات فلسطينية حاشدة تتوجه إلى حاجز إيريز شمالي القطاع في جمعة الغضب، فيما اصيب 4 فلسطينيين في مواجهات مع قوات الإحتلال شرق البريج وسط قطاع غزة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*