استنفار أمني في بروكسل بعد إنذار بوجود قنبلة

 

اعتقلت قوات الامن البلجيكية شخصا قرب مركز تجاري في بروكسل، صباح الثلاثاء، بعد إنذار بوجود قنبلة، حسبما أعلنت مصادر في النيابة العامة لوكالة الأنباء البلجيكية. وذكرت وكالة رويترز: إن الرجل الذي اعتقل لم يكن يحمل أي متفجرات.

وأطلق الإنذار بوجود قنبلة بعد معلومات عن رجل “يتصرف بشكل مريب” قرب مركز “سيتي 2” للتسوق، بحسب إذاعة “آر تي إل”.

وأوضحت وسائل إعلام بلجيكية أن رئيس الوزراء شارل ميشال عقد اجتماعا طارئا مع مجموعة الوزراء الأمنيين.

وقال ميشال عند مغادرته مركز الأزمة حيث عقد الاجتماع: “حاليا نسيطر على الوضع”، موضحا أن قوات الأمن تلتزم أقصى حدود اليقظة.

وحسب “فرانس برس”، أغلقت عدد من مداخل محطة قطارات الأنفاق الواقعة تحت المركز التجاري صباح الثلاثاء، بينما شوهد عدد من العسكريين المسلحين في المنطقة.

وقال ناطق باسم شرطة بروكسل إن المحلات التجارية في المنطقة المحيطة بالمركز التجاري ستبقى مغلقة حتى إشعار آخر.

ومنذ الهجمات الدامية في 22 مارس التي تبناها تنظيم “داعش”، تعيش بروكسل على وقع الإنذارات الإرهابية وتشهد عمليات عدة تشنها الشرطة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*