اقتتال وانقسامات بصفوف "داعش" بين الأنبار وصلاح الدين

 
أعلنت خلية استخبارات “سرايا الدفاع الوطني” التابعة للحشد الشعبي، الثلاثاء، عن خلافات وانقسامات في صفوف تنظيم “داعش” أدت إلى نشوب اقتتال فيما بينهم في ناحية الجزيرة الواقعة بين محافظتي الأنبار وصلاح الدين.

وقالت الخلية في بيان مقتضب بحسب “السومرية نيوز”، إن “خلافات وانقسامات نشبت في صفوف داعش بناحية الجزيرة بين محافظتي الأنبار وصلاح الدين”.

وأضافت أن “تلك الخلافات أدت إلى الاقتتال فيما بينهم”.

وكان قائممقام قضاء الرطبة ب‍محافظة الأنبار عماد احمد كشف في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، عن وجود خلافات “كبيرة” بين قيادات تنظيم “داعش” في القضاء، مشيرا إلى أن تلك الخلافات تطورت إلى شجار بين قيادات التنظيم على خلفية تحرير مدينة الرمادي.

يذكر أن المتحدث باسم العمليات المشتركة العميد يحيى رسول أعلن، أمس الاثنين (28 كانون الأول 2015)، عن تحرير مدينة الرمادي من سيطرة “داعش”، مشيرا إلى رفع العلم العراقي فوق مبنى المجمع الحكومي وسط المدينة، فيما أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي التوجه إلى مدينة الموصل لتحريرها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*