الأركان الروسية: تحرير 150 بلدة سورية منذ مطلع العام بمساندة مقاتلاتنا

أعلنت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية عن تحرير 150 بلدة سورية في ديسمبر/كانون الأول ويناير/كانون الثاني بمساندة الغارات الروسية.

طائرة سوخوي روسية

طائرة سوخوي روسية

وأوضح سيرغي رودسكوي رئيس الإدارة العامة للعمليات في هيئة الأركان أنه في ديسمبر/كانون الأول الماضي تم تحرير 134 بلدة وقرية سورية من أيدي الإرهابيين، كما تم تحرير 19 بلدة أخرى منذ بداية السنة الجديدة.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي إن أبرز النجاحات في المعارك ضد الإرهابيين تم تحقيقها في محافظات حلب واللاذقية وحماة وحمص والرقة.

وأضاف رودسكوي أن الطائرات الحربية الروسية في سوريا نفذت منذ بداية العام 311 طلعة قتالية في 10 محافظات ودمرت خلالها نحو 1100 موقع للإرهابيين.

وقال رودسكوي للصحفيين: “خلال الأيام العشرة الأولى من عام 2016 نفذنا 311 طلعة قتالية، وُجهت خلالها ضربات إلى 1097 موقعا في محافظات حلب وإدلب واللاذقية وحماة وحمص ودمشق ودير الزور والحسكة ودرعا والرقة”.

وأوضح أن الضربات الروسية استهدفت مواقع من البنية التحتية النفطية التي يسيطر عليها الإرهابيون، ومواقع لاستخراج النفط وتكريره، ونقاط تمركز عصابات إرهابية وآليات حربية تابعة لها. وتابع أن الغارات الروسية تنفذ من أجل إضعاف قدرات العصابات الإرهابية أو لتقديم الدعم المباشر للجيش السوري وللتشكيلات الأخرى التي تحارب تنظيم “داعش”.

وكشف أن الطائرات الروسية في سوريا تدعم حاليا 11 فصيلا من المعارضة المسلحة “المعتدلة” تضم ما يربو عن 7 آلاف مسلح. وذكر أنه خلال الأيام القليلة الماضية وجه سلاح الجو الروسي 19 ضربة جوية لمساندة فصائل “جيش أحرار العشائر” المنضوية في صفوف ميليشيا ما يسمى “الجيش الحر”.

روسيا: إمدادات الأسلحة لمقاتلي “داعش” ما زالت مستمرة من تركيا

في غضون ذلك، ذكر الفريق سيرغي رودسكوي رئيس مديرية العمليات لهيئة الأركان الروسية أن إمدادات الأسلحة للمسلحين في منطقة اللاذقية السورية مستمرة في التدفق من تركيا.

وقال الفريق رودسكوي، في مقابلة مع قناة “روسيا –24″، إنه “ونتيجة للتقدم الذي حققه الجيش السوري، فإن المسلحين تكبدوا خسائر كبيرة وكانوا مضطرين لترك مواقعهم”.

وأضاف الفريق رودسكوي “بالرغم من كل الجهود المبذولة من قبل المجتمع الدولي للحد من تقديم المساعدات العسكرية للمسلحين، فإن هناك إمدادات تدخل عبر الحدود التركية للمسلحين في محافظة اللاذقية السورية وبشكل مستمر”.

الجدير بالذكر أن سلاح الجو الروسي ينفذ طلعات ضد تنظيم داعش ومقاتلي “جبهة النصرة” في سوريا منذ 30 سبتمبر/أيلول العام الماضي وبطلب من الرئيس السوري بشار الأسد، وأسفرت الغارات بالطيران العسكري والصواريخ عن إلحاق خسائر كبيرة بالمسلحين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*