الأسرى القاضي والأخوان البلبول يصارعون الموت

palestine-asra

قناة الميادين:

الأسرى الفلسطينيون المضربون عن الطعام في سجون الإحتلال مالك القاضي ومحمد ومحمود البلبول يصارعون الموت، بالتزامن مع إعلان 50 أسيراً من حركتي فتح والجهاد الإضراب عن الطعام تضامناً معهم، وغارات للطائرات الإسرائيلية على قطاع غزة.

بدأ خمسون أسيراً من حركتي فتح والجهاد الإسلامي إضراباً عن الطعام تضامناً مع الأسيرين الشقيقين
البلبول والأسير مالك القاضي.وأكد نادي الأسير الفلسطيني أمس الأربعاء، أن 50 أسيراً من فتح والجهاد الإسلامي، بدأوا بإضراب مفتوح عن الطعام تضامناً مع الأسرى المضربين.ولفت النادي إلى أن الإضراب سيكون على دفعات في سجون النقب ونفحه وعوفر والريمون، مع احتمال انضمام أسرى آخرين للإضراب، في ظل مواصلة الشقيقان محمد ومحمود البلبول ومالك القاضي إضرابهم المفتوح عن الطعام منذ تموز/ يوليو الماضي ضد اعتقالهم الإداري.

بدوره، حذّر رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين عيسى قراقع من أن الأسرى مالك القاضي والشقيقين محمد ومحمود البلبول لدى إسرائيل يصارعون الموت، داعياً مجلس حقوق الإنسان إلى التدخل العاجل والسريع لإنقاذ حياة الأسرى الثلاثة.

تجدر الإشارة إلى أن الأسرى باتوا يواجهون أوضاع صحية خطيرة داخل المستشفيات المدنية للاحتلال، خاصة الأسير المضرب عن الطعام مالك القاضي الذي أصيب بتلوّث في الدم تم نقله إلى غرفة خاصة في قسم العناية المشددة وما زال في غيبوبة منذ يوم الجمعة الماضي.

وكانت المحكمة الإسرائيلية العليا رفضت الالتماس الذي تقدمت به محامية الأسير القاضي لإنهاء الاعتقال الاداري، حسبما أكدت مراسلة الميادين، متذرعة بأن الاعتقال الاداري للاسير معلق بحسب قرارها من يوم الجمعة الماضي.


غارات إسرائيلية على قطاع غزة

وفي قطاع غزة، شنّت الطائرات الإسرائيلية فجر الخميس غارات على عدد من الأهداف.
ووفق مراسلتنا، فقد استهدفت الغارات  موقع “عسقلان” التابع للمقاومة الفلسطينية
وأرضا زراعية في بيت لاهيا وموقع اليرموك التابع لكتائب عز الدين القسام في حيّ الشجاعيّة.
الناطق
باسم الجيش الإسرائيلي قال إنّ الغارات تأتي ردّاً على إطلاق قذائف هاون من غزة سقطت
في المجلس الإقليمي لأشكول المحاذي للقطاع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*