الإدعاء العام الفرنسي يعلن مقتل المدبر الرئيسي لهجمات باريس

 

أعلن الإدعاء العام الفرنسي اليوم الخميس مقتل المدبر الرئيسي لهجمات باريس عبد الحميد أباعود خلال عملية أمنية في ضاحية سان دوني شمال العاصمة باريس .

وقال الادعاء في بيان له أن أباعود والذي يحمل الجنسية البلجيكية كان بين القتلى في عملية المداهمة التي قامت بها الشرطة يوم أمس في شقة سكنية في ضاحية سان دوني .

واوضح البيان “لقد تم التعرف رسمياً للتوّ على عبد الحميد أباعود على أنه من قتلى العملية” التي نفذت في ضاحية سان دني شمال باريس الأربعاء.

وذكرت التقارير ان جثة أباعود عثر عليها وقد مزقها الرصاص والشظايا في الشقة التي داهمتها الشرطة في سان دني .. مشيرة الى ان أبا عود كان الهدف عندما اقتحمت الشرطة الشقة.

وشهدت عملية المداهمة مقتل شخصين على الأقل، أحدهما امرأة فجرت نفسها باستخدام حزام ناسف كانت ترتديه، اضافة الى اعتقال ثمانية أشخاص.

وكانا هجمات باريس والتي وقعت الجمعة الماضية شهدت اوقعت 129 قتيلاً على الأقل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*