الاحتلال الإسرائيلي يصيب 5 فلسطينيين ويعتقل آخر خلال اقتحام مدينة رام الله

أصيب خمسة مواطنين فلسطينيين بجروح ما بين طفيفة ومتوسطة، أحدهم بعيار ناري في اليد اليسرى، والأربعة الآخرون بعيارات معدنية مغلفة بالمطاط في مختلف أنحاء الجسم خلال مواجهات تبعت اقتحام الاحتلال الإسرائيلي لوسط مدينة رام الله فجر اليوم الجمعة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال المواطن الفلسطيني معتز أبو كويك وهو من سكان مخيم قلنديا للاجئين خلال تواجده وسط مدينة رام الله خلال هذا الاقتحام.

وقال مصدر أمني فلسطيني إن المواجهات تركزت في شارع ركب وسط المدينة، وأن الاحتلال خلع أبواب مختبر المكتبة العلمية التي يملكها المواطن عزمي وليد أبو رحمة وصادر كاميرات المراقبة، قبل أن ينسحب من المكان.

وأوضح المصدر ذاته أن الجرحى الذين أصيبوا خلال هذه المواجهات بوضع مستقر وتم نقلهم إلى مجمع فلسطين الطبي في المدينة لتلقي العلاج.

الى ذلك أغلق الاحتلال الإسرائيلي مساء الخميس، مدخل قرية النبي صالح شمال غرب رام الله ومنع المواطنين الفلسطينيين من الدخول أو الخروج منه.

وقالت مصادر محلية فلسطينية إن هذا الإغلاق عزل قرى بني زيد الغربية عن محيطها، مذكرة بأن الاحتلال اعتقل عصر اليوم الشابين علي حسني الريماوي وساطي خليل الريماوي من بلدة بيت ريما على حاجز عسكري احتلالي عند مدخل قرية النبي صالح.

كما أغلقت قوات الاحتلال المدخل الغربي لبلدة رنتيس غرب رام الله، ومنعت دخول أو خروج مركبات المواطنين.

وادعت مصادر إسرائيلية بأن هذا الإجراء جاء عقب دهس سيارة مسرعة لـ 4 جنود إسرائيليين قرب قرية اللبن الغربي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*