الاحتلال الاسرائيلي يعتقل 2160 فلسطينيا خلال النصف الأول من العام الحالي.

Palestine.jpg

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن سلطات الاحتلال الاسرائيلي بدأت عام 2015 حملة اعتقالات شرسة بحق أبناء الشعب الفلسطيني في كل أماكن تواجده ولم تستثن أيا من شرائح المجتمع الفلسطيني حيث رصد المركز ما يزيد عن 2160 حالة اعتقال لمواطنين خلال النصف الأول من العام الحالي بينهم 314 طفلا و139 امرأة.

وقال المركز أن من بين المعتقلين حوالي 800 فلسطيني من مدينة القدس لوحدها بينما اعتقل الاحتلال من مدينة الخليل حوالي 600 فلسطيني والباقي من مدن وقرى الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأوضح الناطق الإعلامي للمركز الباحث رياض الأشقر أن الاحتلال اعتقل 120 فلسطينيا من قطاع غزة منذ بداية العام منهم تجار وصيادون وعشرات من الشبان تم اعتقالهم بعد اقترابهم او تسللهم من الحدود الشرقية للقطاع.

فيما شهد النصف الأول من العام ارتقاء الشهيد المحرر جعفر عوض من الخليل بعد إطلاق سراحه بأربعة أشهر نتيجة المرض الذي عانى منه خلال اعتقاله.

وبين الأشقر بان الاحتلال صعد بشكل كبير في اللجوء الى اعتقال الأطفال والنساء حيث ارتفعت نسبة اعتقال النساء مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي أكثر من 200% فقد اعتقل الاحتلال 43 امرأة خلال النصف الأول من العام الماضي بينما اعتقل 139 خلال النصف الأول من العام الماضي ومعظمهم من مدينة القدس خلال رابطهم في ساحات المسجد الأقصى المبارك.

فيما شهدت الشهور الستة الماضية حملة اعتقالات استهدفت أمهات وزوجات وشقيقات الاسرى في سجون الاحتلال خلال زيارتهم لأبنائهم في السجون بحجة محاولات تهريب أجهزة او شرائح اتصال خلال الزيارة وهذه الحالات وصلت الى 15 حالة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*