الانتصار الكبير -استعادة الجيش السوري لمدينة تدمر

 

المصدر: صحيفة الاندبندنت البريطانية
الكاتب: روبيرت فيسك
ترجمة: قناة المسيرة

http://www.independent.co.uk/voices/why-is-david-cameron-so-silent-on-the-recapture-of-palmyra-from-the-clutches-of-isis-a6955406.html

الكاتب البريطاني المعروف “روبيرت فيسك” كتب مقالة نشرت بصحيفة الاندبندنت البريطانية، والتي قال فيها إن هزيمة داعش في تدمر تعد الهزيمة الأكبر التي تلقتها الجماعة منذ ما يزيد عن عامين.
إلا أنه لفت إلى صمت الغرب رغم حجم الحدث.

ولفت الكاتب إلى أن سبب هذا الصمت الغربي يعود إلى ان من يصفهم الغرب بالأشرار (الجيش السوري،حزب الله، إيران وروسيا) هم الذين انتصروا في المعركة، وإلا كيف لا يحتفل الغرب بهذا الانتصار، خاصة بعد تفجيرات بروكسل الإرهابية.

وذكّر الكاتب بأن الغرب وعندما سقطت مدينة تدمر العام الفائت توقع سقوط نظام الرئيس بشار الأسد، مشيراً بالوقت ذاته إلى أن الجميع بقي صامتا ولم يجب على السؤال الكبير الذي كان يطرح من قبل الجيش السوري: وهو لماذا لم يقصف الأميركيون مواكب الانتحاريين الذين اخترقوا الخطوط الأمامية للجيش السوري إذا كانوا فعلاً (الأميركيين) يكرهون داعش إلى هذا الحد؟

كما نبه الكاتب إلى صمت الغرب حيال المجازر التي ارتكبتها داعش لدى دخولها مدينة تدمر، من قطع رؤوس إلى غيره من الممارسات.
وأشار الكاتب إلى ان الطائرات الحربية الروسية هاجمت داعش بشكل لم تقم به الطائرات الحربية الأميركية، إذ تحرك الطيران الروسي تمهيداً لدخول الجيش السوري.
كما قال إن أميركا تريد القضاء على داعش، لكنها في الوقت نفسه لا تريد القضاء عليها بالكامل.

كذلك أكد الكاتب أنه فيما لو استعاد الجيش السوري الرقة ودير الزور، فإن الغرب سيكون صامتاً أيضاً.

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*