التظاهرات تعم فرنسا احتجاجا على قانون العمل.

 

عمت التظاهرات جميع انحاء فرنسا اليوم الخميس من جديد احتجاجا على اصلاح لقانون العمل يعتبرونه مسرفا في الليبرالية.

وترافقت التظاهرات مع اغلاق جامعات ومدارس وتخللتها حوادث في باريس وعدد من المدن الاخرى.

وتصر النقابة الطلابية الاولى وهيئات من المدارس الثانوية على مواصلة التعبئة، وتطالب بسحب المشروع بالكامل رغم ترحيب بعض النقابات بالتنازلات التي عرضها رئيس الوزراء مانويل فالس الاثنين.

ويهدف مشروع القانون بحسب الحكومة الى تشجيع التوظيف لمكافحة البطالة المرتفعة التي تزيد نسبتها عن 10%.

غير ان منتقديه يعتبرون انه يخدم مصالح ارباب العمل وقد يضع الموظفين في اوضاع اكثر هشاشة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*