الجيش السوري يتصدى لهجوم المسلحين على مواقعه في مثلث الموت بين درعا والقنيطرة ويكبدهم خسائر فادحة

 


يتصدى الجيش السوري لهجوم تشنه المجموعات المسلحة في إطار معركة أسموها “مجاهدون حتى النصر” على مواقعه في محيط “تل بزاق، وتل قرين، ومنطقة عيون العلق”في منطقة “مثلث الموت” الواقعة بين درعا والقنيطرة، ويستهدف نقاط انتشارها في المنطقة بالقذائف الصاروخية وراجمات الصواريخ، ما أوقع قتلى وجرحى في صفوف المهاجمين، وأسفر عن تدمير 3 آليات “بي ام بي” عند مشارف تل قرين، ودبابة في حرش طرنجة.  

الجيش السوري

كما دمر الجيش السوري خلال تصديه للهجوم آلية مجهزة برشاشٍ ثقيل من عيار 14،5ملم عند مشارف بلدة كفر ناسج في ريف درعا الشمالي الغربي بصاروخ موجه، ودمر مدفع “فودزيكا” لـ”لواء الفرقان” مقابل تل قرين وقتل وجرح أفراد طاقمه.

ويأتي هجوم المسلحين على منطقة “مثلث الموت”، بعد فشل هجوم سابق لهم أمس تحت مسمى “قادسية الجنوب” باتجاه مواقع للجيش السوري في  سرايا حضر وطرنجة ومزارع الأمل في القطاع الشمالي لمدينة القنيطرة، حيث تكبّد المهاجمون خسائر كبيرة في الارواح والمعدات.

كما تصدى الجيش السوري لهجوم تشنه المجموعات المسلحة على بلدة كوكب في ريف حماه الشمالي حيث تدور اشتباكات تستخدم فيها مختلف انواع الاسلحة الخفيفة والثقيلة ومقتل وجرح عدد من المسلحين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*