الجيش السوري يستهدف أوكارا وآليات للمسلحين في ريفي حلب ودير الزور وريف القنيطرة

أعلن الجيش السوري أنه بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية دمر أمس الاثنين أوكارا وخطوط امداد للتنظيمات المسلحة في ريف القنيطرة.

وأشارت مصادر ميدانية سورية وفق ما نقلته وكالة الانباء السورية “سانا” إلى أن سلاح المدفعية دك بضربات محكمة أوكارا لتنظيم “جبهة النصرة” في محيط قرية اوفانيا وأحراش قريتي طرنجة وجباتا الخشب بالريف الشمالي.

وأكدت المصادر أن الضربات أسفرت عن “مقتل العديد من المسلحين وتدمير ما بحوزتهم من أسلحة وذخائر وعتاد حربي” في هذه القرى التي تعد أحد خطوط امداد التنظيمات المسلحة بالأسلحة المتطورة من العدو الاسرائيلي ونقل مصابيهم إلى مشافيه.

وبينت المصادر أن وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية في خان أرنبة “دمرت سيارة للتنظيمات المسلحة محملة بالأسلحة والذخيرة على محور الحميدية جباتا الخشب”.

كما نفذ سلاح الجو السوري طلعات جوية على أوكار ومحاور تحرك مسلحي تنظيم “داعش” بريفي حلب الشرقي والشمالي خلال ال 24 ساعة الماضية.

وقال مصدر عسكري سوري إن الطلعات الجوية طالت مقرات وأماكن تحصن مسلحي “داعش” في قرى وبلدات تل سوسين وحزوان والطيبة ووديعة وتادف والرضوانية وجب الصفا والشيخ أحمد ورسم العبد وأم أركيلة.

ولفت المصدر العسكري إلى سقوط قتلى ومصابين بين مسلحي التنظيم خلال الطلعات وتدمير عدة أوكار وآليات بعضها مزود برشاشات متنوعة.

وأفاد المصدر العسكري في وقت لاحق أمس بأن سلاح الجو السوري نفذ عدة غارات على أوكار للتنظيمات المسلحة في المفلسة وجنوب مسكنة وكويرس والجابرية وكصكيص بريف حلب.

وأضاف المصدر أن الغارات أسفرت عن تدمير عدد من الآليات المزودة برشاشات ثقيلة وأوكار وتجمعات المسلحين بما تحتويه من أسلحة وذخيرة وعتاد حربي.

كما شن سلاح الجو السوري غارات جوية على تجمعات وأوكار لمسلحي ما يسمى “جيش الفتح” وتنظيم “داعش” فى ريفي حماة وحمص.

ونقلت “سانا” عن مصدر عسكري قوله إن “الطيران الحربي السوري وجه ضربات مكثفة على أوكار ومحاور تحركات عناصر التنظيمات المسلحة المنضوية تحت مسمى “جيش الفتح” في قريتي اللطامنة وسكيك في ريف حماة الشمالي.

وأشار المصدر إلى سقوط عدد من المسلحين بين قتيل ومصاب جراء الضربات وتدمير آليات مزودة برشاشات ثقيلة ومتوسطة وكميات من الاسلحة والذخيرة كانت بحوزتهم.

وقال المصدر”إن غارات جوية نفذها سلاح الجو أسفرت عن تدمير تجمعات وأسلحة وذخيرة للتنظيمات المسلحة والقضاء على عدد من أفرادها في اللحايا الشرقية وقريتي اللطامنة ولطمين التابعتين لناحية كفرزيتا بمنطقة محردة في الريف الشمالي الغربي لحماة.

وفي دير الزور وجه الطيران الحربي السوري ضربات مكثفة على تجمعات وأوكار مسلحي تنظيم “داعش” ومحاور تحركاتهم وفق مصدر عسكري سوري.

ونقلت “سانا” عن المصدر العسكري قوله إن “سلاح الجو في الجيش العربي السوري شن سلسلة غارات جوية على أوكار ومحاور تحركات مسلحي “داعش” شمال مدينة موحسن وقرى الجفرة والمريعية وحويجة المريعية بالريف الشرقي.

وأكد المصدر أن الغارات الجوية أسفرت عن “مقتل وإصابة عدد من مسلحي التنظيم وتدمير آليات بعضها مزود برشاشات وكميات من الأسلحة والذخيرة كانت بحوزتهم”.

ولفت المصدر العسكري إلى أن طلعات الطيران الحربي السوري الجوية على بؤر مسلحي “داعش” في حيي الحويقة والحميدية بمدينة دير الزور أدت إلى “تدمير آليات وعتاد للمسحلين والقضاء على أعداد منهم”.

إلى ذلك دمرت وحدات من الجيش السوري مدفع 23 وآليات وأوكارا لمسلحي “جبهة النصرة” وما يسمى “جيش الإسلام” في عمليات مركزة ضد تجمعاتهم وأماكن تحصنهم في الغوطة الشرقية بحسب المصادر نفسها.

وأشارت المصادر إلى تدمير مدفع عيار 23 مم وسيارة في ضربات دقيقة نفذتها وحدة من الجيش على بؤر إرهابية لما يسمى “جيش الإسلام” قرب الصالة الرياضية وفي مزارع الحجارية في دوما ما أدى إلى سقوط العديد من المسلحين قتلى.

من جهة ثانية أعلنت مصادر أمنية عن أصابة 4 أشخاص بينهم امرأة بجروح أمس في اعتداءات بقذائف هاون على مخيم الوافدين ومشفى البيروني وبلدة صحنايا بريف دمشق.

ونقلت “سانا” عن مصدر في قيادة الشرطة قوله بأن “قذيفة سقطت على حي الثورة في مخيم الوافدين على أطراف مزارع دوما أسفرت عن إصابة شخصين بجروح أسعفا إلى مشفى القطيفة الوطني”.

وفي السابع والعشرين من الشهر الماضي أصيب شخصان بجروح جراء اعتداء بقذيفتى هاون أطلقهما مسلحون على المخيم.

وأشار المصدر إلى إصابة شخص بشظايا قذيفة سقطت في محيط مشفى البيروني للأورام السرطانية بمنطقة حرستا.

إلى ذلك لفت المصدر إلى أن امرأة اسعفت إلى مشفى السلام بعد أصابتها بجروح جراء اعتداء بقذيفة هاون سقطت على أحد المنازل قرب دوار البريد في بلدة صحنايا.

ولفت المصدر إلى إلحاق أضرار مادية كبيرة بالمنزل جراء الاعتداء.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*