الجيش السوري يسيطر على نقاط في ريف اللاذقية الشمالي ويدمر عربة مفخخة لـ’داعش’ بريف دير الزور

 

يواصل الجيش السوري مواجهة الإرهاب التكفيري على أراضيه، إذ أحكم ومجموعات الدفاع الشعبية سيطرته على التلال المشرفة على قرية الصراف وعلى النقاط 489 و465 و547 المشرفة على محور الدرة ومعبر الصراف بريف اللاذقية الشمالي.

إلى ذلك، اشتبكت وحدات من الجيش والقوات المسلحة العاملة في دير الزور مع مجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” تسللت إلى محيط نقاط عسكرية في قريتي البغيلية وعياش.

هذا ودمر الجيش السوري عربة مفخخة بكميات كبيرة من المتفجرات لإرهابيي تنظيم “داعش” قبل وصولها إلى إحدى النقاط العسكرية في محيط قرية عياش بريف دير الزور الغربي.

ووجه الجيش أيضًا رمايات نارية مكثفة إلى مقرات تنظيم “داعش” في قرية جنينة ومحيط قرية عياش بالريف الغربي، ما أسفر عن تدميرها بما فيها من إرهابيين وأسلحة وذخيرة.

كذلك تصدت وحدة من الجيش لإرهابيين من “داعش” تسللوا إلى محيط قرية البغيلية وكبدتهم خسائر كبيرة بالعتاد والآليات وقضت على العديد منهم في حين لاذ الآخرون بالفرار تحت ضربات الجيش” وفقا للمصادر الميدانية.

الجيش السوري
الجيش السوري يسيطر على نقاط في ريف اللاذقية الشمالي

وفي مدينة دير الزور، خاض الجيش السوري اشتباكات عنيفة مع إرهابيي تنظيم “داعش” في أحياء الجبيلة والرشدية والحويقة، ما أدى إلى سقوط قتلى ومصابين في صفوفهم وتدمير أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم.

في هذه الأثناء، واصلت وحدات الجيش السوري والقوات المسلحة في درعا عملياتها الدقيقة على تجمعات وبؤر التنظيمات الإرهابية التكفيرية.

كما نفذت خلال الساعات الـ24 الماضية عمليات نوعية دمرت خلالها تجمعات لإرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات التكفيرية جنوب ساحة بصرى وفي حيي العباسية والكرك بدرعا المحطة.

وفي الطرف الجنوبي لحي المنشية بمنطقة درعا البلد، كثف الجيش السوري ضرباته على تحصينات الإرهابيين، ما أسفر عن تدميرها بما فيها.

وقد كبد التنظيمات الإرهابية خسائر بالأفراد والعتاد الحربي في عمليات مركزة ضد أحد تجمعاتهم شمال جسر المشاة في بلدة النعيمة، التي تعد نقطة إمداد رئيسية لهم بين قرى ريف درعا الشرقي.

إلى ذلك، أقرت التنظيمات الإرهابية التكفيرية على صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد من أفرادها.

في غضون ذلك، أشارت التنظيمات الإرهابية التكفيرية إلى قيام مجهولين بتصفية من سمته “المسؤول الأمني في جبهة النصرة” المدعو أنس أبو نبوت مع مرافقه، عبر إطلاق النار عليهما في بلدة اليادودة بالريف الشمالي الغربي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*