الجيش السوري يقطع طريق إمداد داعش بين تدمر والرقة

الجيش السوري يتقدّم نحو مدينة تدمر من محوري العامرية ومجمع الفنادق، ويسيطر على تلة السكري قاطعاً طريق إمداد داعش بين الرقة وتدمر, والإعلام الحربي يبثّ مشاهد للمعارك العنيفة التي رافقت استعادة القلعة الأثرية.
مشاهد لاستعادة الجيش السوري وحلفائه قلعة تدمر الأثرية
أفادت مراسلة الميادين بسيطرة الجيش السوري على تلة السكري وقطع طريق إمداد داعش بين الرقة وتدمر، متقدّماً من محورين رئيسيين لحسم معركة تدمر محور العامرية ومحور مجمع الفنادق.

وقال مراسل الميادين إن الجيش السوري وصل إلى ساتر تدمر وهو أضحى على مدخل المدينة، وأنه بات  للمرة الأولى على مداخل تدمر منذ 10 أشهر، بالتزامن مع تفكيك وحدات الجيش ألغاماً وعبوات ناسفة زرعها مسلحو داعش خلال تقدمه في مدينة تدمر.

ودارت اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري وداعش في محيط المدينة، حيث تحولت إلى معركة شوارع بين الجيش السوري وداعش.

وسبق للتنظيم المذكور أنّ سحب ليلاً كلّ عائلات مسلحيه من تدمر بإتجاه دير الزور.

من جهة أخرى، أفادت مراسلتنا أن الصور الواردة من تدمر تظهر أن معظم آثارات المدينة وصروحها ما زالت بخير.

وكان مراسل مراسل الميادين في تدمر نفى صحة ما تردّد عن أنباء تفيد  بعودة مسلّحي داعش إلى قلعة تدمر  وأكد أنّ الجيش يواصل عملياته ضدّ داعش في المدينة.

وبثّ الإعلام الحربي في سوريا مشاهد للمعارك العنيفة التي رافقت استعادة قلعة تدمر الاثرية.

بدوره، أكد رئيس المركز الروسي لتنسيق الهدنة في سورية الجنرال سيرغي كورالينكو أنّ الطائرات الروسية نفّذت 41 طلعة جوية في منطقة تدمرو دمّرت مئة وستة وأربعين هدفاً للإرهابيين من بين هذه الاهداف بحسب كورالينكو مراكز تحكّم ومستودعات ذخيرة ومدفعية ودبابات وسيارات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*