الجيش الصهيوني ينقل مركز الصيانة إلى شمال فلسطين المحتلة

تعمل وزارة الحرب الصهيونية على تعزيز الاستيطان في منطقة الحدود الشمالية لفلسطين المحتلة، وأيضًا من خلال نقل قواعد تابعة للجيش إلى هذه المنطقة.

وفي هذا الإطار ذكر موقع “إسرائيل ديفنس” المختص بالشؤون العسكرية، تحت عنوان “ليبرمان يستجيب لإيران وحزب الله” أن وزارة الحرب تعمل على توحيد مركز التأهيل والصيانة التابع للجيش الصهيوني ونقله إلى منطقة الصناعة “تسيبوريت” الواقعة عند مفترق غولاني.”

وقال الموقع إنه” يدور الحديث عن قرار تاريخي يطبِّق فيه نظرية (مؤسس الدولة الصهيونية) بن غوريون، بأن “الحدود الحقيقية هي الاستيطان”.

وأشار الموقع الى  أن “نقل المركز الذي يتضمن مصنع إنتاج دبابات الميركافا وناقلات الجند، إلى الشمال سيؤدي إلى نقل ما يقارب الـ2000 مكان عمل من وسط الكيان إلى الشمال.”

وأضاف  أن “مركز التأهيل والصيانة هو مركز الصيانة الأكبر والأهم في سلاح البر في حالة الروتين وفي الطوارئ، وهو منتشر في ثلاثة أماكن هي تل هشومير وحيفا وتسريفين.”‎

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*