#الجيش_السوري يستعيد بلدة حوش الفارة في عمق الغوطة الشرقية لدمشق

army

علي حسن – موقع العهد

تمكنت وحدات الجيش السوري من إسقاط أبرز الدفاعات المتاخمة لمدينة دوما، المعقل الأهم للجماعات المسلحة في ريف دمشق، واستعادت السيطرة على بلدة “حوش الفارة” الإستراتيجية، بعد عملية عسكرية واسعة بدأت قبل عدة أيام.

وتعد بلدة حوش الفارة من ابرز المعاقل التي يشرف عليها مسلحو “جيش الإسلام” نتيجة قربها من دوما، وباعتبارها خط الدفاع الأول عنها، وهي أحد خطوط الإمداد اللوجستي نحو “تل كردي” ومحيطها.
وقد أفاد مصدر عسكري بأن الجيش شن عملية خاطفة نحو البلدة، متقدما من محوري (ميدعا وتل الصوان) وسط رمايات نارية كثيفة من المدفعية والوسائط المنقولة على العربات، حيث مهدت لتقدم وحدات المشاة وساهمت في ضرب التحصينات والمتاريس التي وضعها المسلحون على تخوم البلدة.

وأضاف المصدر أن العملية كانت سريعة، وأدت لمقتل عشرات المسلحين داخل شوارع البلدة، كما ساهمت الضربات النارية في زيادة أعداد القتلى وتدمير عدد من السيارات المزودة برشاشات إضافة لعربتين مدرعتين، بينما فر من تبقى من المسلحين نحو المناطق المجاورة.

وكان الجيش السوري وحلفاؤه، قد تمكنوا من تثبيت نقاط لهم بالقرب من ميدعا وتل الصوان قبل يومين، وقاموا بنشر الوسائط النارية وتحصينها استعدادا للعملية.

ويشار إلى ان الجماعات المسلحة التابعة لـ”جيش الفتح” استقدمت عشرات المقاتلين من دوما بغية وقف تقدم الجيش السوري الذي كسب المعركة بنجاح.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*