الحاج حسن: لا يمكن للسعودية أن تقدّم إلا ثقافة الإرهاب والتكفير

 

أشار وزير الصناعة حسين الحاج حسن الى أن “الدولة اليوم ستبدأ بإزالة النفايات في منطقة بيروت الكبرى بعد إنجاز الحكومة لهذا الملف بعد طول مخاض وبعد اتفاق مع البلديات، ونأمل أن تكلل هذه العملية بالنجاح لرفع النفايات عن كاهل الشعب والسياحة والاقتصاد وعن صورة لبنان في الخارج، على أمل إدارة الملف بشكل علمي بعيداً عن المزايدات السياسية والبلدية ومدعي العلم”.

وفي كلمة له خلال حفل تسلم بلدية بعلبك 13 شاحنة نفايات هبة من الحكومة اﻻيطالية، والذي نظم في ساحة سراي بعلبك بحضور السفير اﻻيطالي في لبنان ماسيمو ماروتي وعدد من نواب المنطقة والفعاليات، توجه الحاج حسن “بالشكر الى الحكومة اﻻيطالية وسفيرها على هذه الهبة”، وقال “أما بالنسبة إلى الذين يمنون على الناس بالهبات ثم يسحبونها، فبئساً لهم ولهباتهم، هل سمعتم عن أحد يعطي مكرمة ويسحبها؟ ويدعون محبة لبنان والشعب اللبناني، والحرص على لبنان، هؤلاء يوظفون هباتهم في السياسة، أما نحن فلا نوظف أية هبة أو موقف، حتى الدم الذي نريقه من أجل لبنان ودفاعاً عن المسيحيين والمسلمين لم نوظف أي قطرة منه في السياسة، نحن لم نطلب شيئاً تجاه تضحياتنا أو تجاه دعم فلسطين وإنجاز تحرير لبنان عام 2000، وحجمنا التمثيلي في النيابة والوزارة هو أقل بكثير من حجم تمثيلنا الحقيقي وحجم تضحياتنا”.

وتابع “السعودية أعطت مكرمة ملكية، فإذا بالملك يسحبها، ووعدوا ببناء قصر للثقافة في بعلبك ثم تراجعوا، ولكن القصر الثقافي سيبنى في بعلبك، وسنجد معاً التمويل اللازم من غير السعودية، لأن السعودية لا يمكن أن تعطي إلا ثقافة الإرهاب والتكفير، وثقافة قتل الأطفال وارتكاب المجازر في اليمن”.

وقال الوزير الحاج حسن “هذه المكرمة الإيطالية إنما تأتي في إطار برنامج إنمائي متكامل متوافق عليه بين القوى السياسية والنواب والبلديات والاتحادات البلدية في كل المجالات ونواحي الحياة والعمران والبناء والإنماء، وقد سمعنا كلاماً إيجابياً وطيباً من كل المانحين عن الأداء المتميز لبلديات بعلبك الهرمل واتحاداتها البلدية. لدينا مشروعنا الإنمائي المتكامل، وكل قرش ينفق في المنطقة معروفة وجهته في إطار التنمية المتكاملة”.

وأردف “بعلبك كانت السباقة إلى إدارة النفايات الصلبة ومعالجتها في معمل فرز ومطمر صحي، وسنشهد إدارة متكاملة لكل الملفات البيئية”.

تخلل الحفل كلمة للسفير اﻻيطالي وأخرى لرئيس بلدية بعلبك حمد حسن.

وفي الختام قدم حسن والحاج حسن درعاً تكريمياً للسفير ماروتي، وسلمت المفاتيح إلى عمال البلدية سائقي الشاحنات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*