الحرس الثوري مستعد لارغام آل سعود على تحمل مسؤوليتهم

قائد حرس الثورة الاسلامية اللواء جعفري

اعلن القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري جهوزية حرس الثورة الإسلامية في إيران لرد سريع وحازم على فاجعة منى لإرغام آل سعود على تحمل مسؤوليتهم تجاه الكارثة.

واضاف اللواء جعفري في تصريحات له اليوم السبت على هامش اجتماع مقر قيادة خاتم الانبياء (صلى الله عليه وآله) البحري، ان قوات حرس الثورة الاسلامية وظفت جميع امكانياتها للتحضير لرد سريع وحازم على فاجعة منى وارغام آل سعود على تحمل مسؤولياتهم فضلا عن استيفاء حقوق الحجاج الايرانيين، وانها تنتظر الاوامر.
وتابع قائلا: ان قوات حرس الثورة الاسلامية مستعدة بكامل قوتها واقتدارها للقيام باي خطوة – في اي زمان ومكان – دفاعا عن عزة وكرامة المسلمين لاسيما الشعب الايراني الثوري في مواجهة حكام آل سعود الجائرين الجهلة، والانتقام منهم لجريمتهم الرهيبة.
واشار قائد حرس الثورة الاسلامية الى جرائم وخبث آل سعود ضد العالم الاسلامي مصرحا بالقول: ان العالم الاسلامي سئم من خيانة وجهل آل سعود واجراءاته التعسفية، مثل قتل الشعب اليمني وتهجير الشعب السوري الابي وقمع الشعب البحريني وعمليات القتل الطائفية التي يرتكبها في العراق لاثارة النعرات الطائفية ودعمه للارهاب، وانهم سيذوبون في غضب المسلمين قريبا.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*