الحرس الثوري يفند مزاعم إصابة اللواء سليماني في سوريا

kassem-soulaymani

فند المتحدث باسم قوات حرس الثورة الإسلامية العميد رمضان شريف مزاعم روّجت لها بعض وسائل الإعلام تقول بان قائد فيلق “القدس” اللواء قاسم سليماني قد اصيب في سوريا.

وقال العميد شريف، إن اللواء سليماني في أتم الصحة والعافية ويواصل عمله ومساعيه بكل نشاط وحيوية لمساعدة المقاومة الإسلامية في سوريا والعراق لمواجهة الجماعات الإرهابية والتكفيرية.

واعتبر إطلاق مثل هذه الإشاعات بمثابة رد فعل على الإنتصارات الإستراتيجية التي حققتها المقاومة مؤخرا في سوريا وتكبيدها “داعش” وغيرها من المجموعات الإرهابية ضربات قاصمة في كل من حلب واللاذقية.

وأكد هذا المسؤول في الحرس الثوري بان هؤلاء يحاولون تضليل الرأي العام ومساعدة وسائل الاعلام الصهيونية على الصعيد الدولي فحسب للتستر على هذه الانتصارات العظيمة وتثبيط معنويات جبهة المقاومة.

وشدد المتحدث باسم قوات حرس الثورة الإسلامية على أن هذه الوسائل العميلة بادرت إلى نشر الأكاذيب التي زعمت إصابة اللواء سليماني لتضليل الرأي العام الذي يطلع يوما بعد آخر على الأكاذيب التي تنشرها الجماعات الإرهابية.

ووصف العميد شريف الضجيج الإعلامي الذي تثيره العصابات الإرهابية بأنه محكوم  بالفشل، مؤكدا القول، انه بما أن تواجد اللواء سليماني في الخط الأمامي في مواجهة عصابة “داعش” والإرهابيين التكفيريين حقيقة لا تنكر، لذا فقد تصور هؤلاء بانهم ومن خلال نشر مثل هذه الإشاعات يمكنهم تضليل الراي العام والتاثير على معنويات أبطال المقاومة الإسلامية.

وقال، ‌إنه وخلافا لما يحلم به أعداء الأمة الإسلامية لتضليل الرأي العام من خلال نشر مثل هذه الأكاذيب فإن اللواء سليماني عازم على متابعة جهوده حتى تحرير القدس الشريف من دنس الصهاينة المحتلين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*