الحر والرياح الشديدة قد يزيدان حرائق الغابات في غرب أمريكا

usa-fire

اشتعلت يوم الاثنين في مناطق شديدة الجفاف في غرب الولايات المتحدة عشرات حرائق الغابات ومن بينها أكبر حريق تشهده ولاية واشنطن إلى الآن بينما من المتوقع أن
يزيد الارتفاع غير العادي في درجة الحرارة وعودة الرياح الشديدة خطر الحرائق في شمال غرب المحيط الهادي في وقت لاحق هذا الأسبوع.

وقالت كريستين كوزاكوس المتحدثة باسم إدارة الغابات الأمريكية إن موسم الحرائق أوجد تحديات لا مثيل لها من قبل حيث اشتعلت النيران في وقت واحد في مساحات واسعة في مناطق جبال روكي وشمال غرب الولايات المتحدة وولاية كاليفورنيا.

وقال المركز الوطني المشترك لمكافحة الحرائق في بويسي بولاية إيداهو إن ما يقرب من 20 حريقا في ولايتي واشنطن وأوريجون أتت على أكثر من مليون فدان.

وأنهك النطاق غير العادي للحرائق في هذا الصيف الموارد الأمر الذي أدى إلى تعبئة نادرة لتعزيزات مكافحة الحرائق من الجيش الأمريكي ومن دول أجنبية.

وقالت كوزاكوس إن عشرات من وحدات السيطرة على الحرائق والإطفاء من استراليا ونيوزيلندا تقدمت إلى مقر المركز المشترك يوم الاثنين استعدادا لنشرها لمكافحة حرائق الغابات في ولاية واشنطن.

وقال المركز المشترك إن حوالي 200 جندي من الجيش من قاعدة لويس مكوردالمشتركة بالقرب من تاكوما انضمت بالفعل للوحدات على الخطوط الأمامية في ولاية واشنطن وكذلك وحدات من كندا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*