الخياط: اعتقال الشيخ حسن عيسى استمرار في التصعيد الأمني وتعميق الواقع المأزوم

shjassim-620x330.jpg

شدد سماحة الشيخ جاسم الخياط خطيب يوم الجمعة بمسجد الإمام الصادق “ع” بالقفول، على أن الاستمرار في اعتقال الشخصيات الدينية والسياسية المعروفة بحبها و إخلاصها وعملها الدؤب لمصلحة الوطن والمواطن كسماحة الفاضل الشيخ حسن عيسى الستري فرج الله عنه و عن جميع معتقل الرأي، هو استمرار في التصعيد الأمني و تعميق للواقع السياسي المأزوم.

وأوضح الخياط في خطبة الجمعة 21 أغسطس 2015، ان الاعتقال يمثل بعد عن الحلول السياسية التي تمثل اساس مطالب شعب البحرين، في حين ان الوطن في أمس الحاجة للإصلاح السياسي الذي يطالب به الشعب ويشد من اواصر اللحمة الوطنية ويخرج البلاد من هذه الأزمة المدمرة.

ولفت إلى أن الطريق الصحيح للخروج من واقع البلاد المأزوم هو في الإسراع في المبادرة للحل السياسي الواقعي والجاد، و الذي من مؤشراته فتح الباب امام حرية الرأي والتعبير والنقد البناء الذي يَصْب في مصلحة الوطن شعبا وحكومة، وعدم التضيق على الفعاليات السلمية المعبرة عن رأي الشعب، واحترام الكلمة الحرة الصادقة والمخلصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*