الداخلية العراقية : مقتل 32 داعشياً وتدمير مضافات وبث اذاعي لداعش في الانبار

اعلنت خلية الاعلام الحربي ان خلية الصقور الاستخبارية التابعة لوزارة الداخلية تمكنت من قتل عشرات الارهابيين من تنظيم داعش خلال قصف جوي للقوات العراقية على مضافات وبث اذاعي للارهابيين في محافظة الانبار.

وذكر بيان لوزارة الداخلية ان “القوات الامنية في خلية الصقور نفذت بالتنسيق مع القيادة المشتركة وطيران القوة الجوية العراقية، عملية بطولية تضاف الى سجل بطوﻻتهم، حيث تم تدمير مركز اعلامي وبث إذاعي للدواعش.

واضافت انه “تم احصاء 23 قتيلا والكثير من الجرحى ومن أهم القتلى الإرهابي ابوعمار الكويتي مسؤول الإعلام في ما يسمى بوﻻية الفرات، والإرهابي شاكر محمود العكيدي (ابو بكر) مسؤول نقل اﻻسلحة والوقود في القائم، واﻻرهابي أبو داود الشامي تركي الجنسية يعمل في مقر اﻻذاعة، وابو عثمان السويدي يعمل في مقر اﻻذاعة.

وبين بالقول كما حالفنا التوفيق بمراقبتنا الدقيقة المعهودة التي حيرت عقولهم وأفزعت قلوبهم، حيث تابعنا تحركاتهم فدمرنا الكثير من أرتالهم القادمة من سوريا”.

وتابع البيان: ” كما كانت هناك صوﻻت لخلية الصقور اﻻستخبارية بالتنسيق مع طيران الجيش في ضرب أكثر من ثمانية مواقع ما يسمى بالمضافات، وأماكن التفخيخ التي تهدد مدينة بغداد، حيث قتل فيها العشرات من إرهابيي داعش، أغلبهم من عرب وأجانب”.

 

واشار الى انه “وفق للخلية فقد تم استهداف مضافة العرب واﻻجانب، اﻻنبار يتواجد فيها 30 ارهابيا، مسؤول الموقع ابو مصطفى اﻻنصاري ومضافة أبوعبدالرحمن البيﻻوي، الانبار، يتواجد فيها 20 عنصرا مسؤول المضافة ابو صهيب عراقي الجنسية ومضافة ابوعمر البغدادي، اﻻنبار، يتواجد فيها 100 عنصر مسؤول المضافة ابو ماريا العراقي ومضافة القيادات الرئيسة، الانبار يتواجد فيها 45 عنصرا مسؤول المضافة ابو طلحة المصري ومعمل تدريع العجلات الملغومة الانبار يتواجد فيه 10 اشخاص مسؤولهم ابو زياد من سكان الفلوجة.ومضافة الشيخين ، الانبار ، يتواجد فيها 25 عنصرا اغلبهم انتحاريون خاصة لبغداد مسؤولهم ابو اسحاق عراقي الجنسية ومضافة وﻻية الجنوب، الانبار يتواجد فيها 30 عنصرا مسؤولهم ابو وليد البصراوي فضلا عن ورشة حدادة في اﻻنبار يتواجد فيها 16 عنصرا. sa

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*