الرئيس الجزائري يقيل مدير الأمن الداخلي من منصبه

 

 
أفادت تقارير إعلامية بأن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أقال اليوم السبت (25 يوليو/تموز2015) اللواء علي بن داود، مدير الأمن الداخلي ومكافحة التجسس الذي يتبع جهاز المخابرات، حسبما أفادت تقارير إعلامية جزائرية. وتأتي هذه الخطوة بعد يومين من إنهاء بوتفليقة مهام قائدي الحرس الجمهوري والأمن الرئاسي.

وذكر الموقع الإخباري الإلكتروني “كل شيء عن الجزائر” نقلا عن مصادر مؤكدة، أن قرار إقالة اللواء بن داود اتخذ اليوم، وأن الرئيس بوتفليقة وجد بديلا له. وكان بن داود تولى منصب مدير الأمن الداخلي ومكافحة التجسس في 2013، بعدما كان ملحقا عسكريا في باريس.

من جهة أخرى، كشف ذات المصدر عن أن مديرية الأمن والحماية الرئاسية التي كانت تتبع جهاز المخابرات ألحقت بقيادة الأركان تحت السلطة المباشرة لنائب وزير الدفاع رئيس الأركان الفريق أحمد قايد صالح.

يذكر أن بوتفليقة، أقال أول أمس الخميس قائدي الحرس الجمهوري والأمن الرئاسي بسبب