السعودية تحكم بقطع رأس فتى ثمّ صلبه!

 

أيّدت المحكمة الجنائية السعودية القرار الصادر عنها عام 2014 بقطع رأس عبد الله الظاهر (15 عاما حين تمّ اعتقاله) وفق ما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية عن ناشطين ومنظمات حقوقية.

وحسب الصحيفة، طلب المدعي العام بأن يتم صلب السعودي عبد الله الظاهر (عمره الآن 19 عامًا)، بعد قطع رأسه.

عبد الله الظاهر

الفتى عبد الله الظاهر

ولفتت الصحيفة إلى أن المحكوم عبد الله الظاهر ينتظر تنفيذ الحكم في أي وقت بعد أن تم تأييده، مشيرة إلى أنه سيصبح أصغر شخص يتم القبض عليه وينفذ فيه حكم الإعدام بقطع الرأس.

وأوضحت “ديلي ميل” أن قطع رأس الفتى السعودي وصلبه جاء بسبب إعتراضه على الحكومة والنظام السعودي، حيث قُبض عليه من خلال الحكومة السعودية وهو في عمر لا يتعدى الـ 15 سنة.

ونقلت “ديلي ميل” عن عائلة الطفل قولها إن الظاهر تعرض للامتهان والتعذيب للتوقيع على أقوال لم يطّلع عليها منذ القبض عليه في 2012 عندما كان عمره 15 عامًا، مضيفة أنه ينتظر الصلب وقطع الرأس بسبب معارضته للحكومة والنظام الملكي السعودي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*