السعودية تقاتل بعدة جبهات في الدول العربية واميركا ترحب و "اسرائيل" تزداد أمناً

saudi-yemen

بعد دخول الجيش السعودي الى البحرين لقمع انتفاضة الشعب السلمية لنيل حقوقه من النظام الملكي المستبد، شنت حكومة آل سعود عدوانا جويا وبريا وبحريا على اليمن أوقع حتى الآن نحو 25 ألف شهيد وجريح، وحاليا أعلنت الرياض استعدادها لارسال قوات برية للقتال في سوريا، كل هذه الادوار حظيت بترحيب اميركي دون ادنى تهديد للكيان الاسرائيلي الذي يحتل فلسطيني ويمعن القتل والتنكيل بشعبها يوميا منذ نحو 70 عاماً.

قال العميد أحمد عسيري مستشار وزير الدفاع السعودي يوم الخميس إن مملكة آل سعود مستعدة للمشاركة في أي عمليات برية في سوريا إذا قرر التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة القيام بعمليات من هذا النوع.

وأضاف عسيري وهو أيضا المتحدث باسم التحالف الذي تقوده السعودية لتدمير اليمن في مقابلة تلفزيونية اوردتها رويترز، المملكة على استعداد للمشاركة في أي عمليات برية قد يتفق التحالف ضد داعش على تنفيذها في سوريا.

وقال عسيري إن السعودية عضو فاعل في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة والذي يحارب داعش في سوريا منذ عام 2014 ونفذت أكثر من 190 مهمة جوية.

وقال إن السعودية تعتقد أن هزيمة داعش تحتاج من التحالف الجمع بين العمليات الجوية والبرية.

وقال عسيري “إذا ما أصبح هناك إجماع من قيادة التحالف فالمملكة على استعداد للمشاركة في هذه الجهود لأننا نؤمن أن العمل الجوي لن يكون الحل الأمثل ويجب أن يكون هناك عمل مزدوج في العمليات الجوية والأرضية.”

واشنطن ترحب وتؤكد علمها باقتراح الرياض لإرسال قوات برية إلى سوريا

أعلن وزير الدفاع الأمريكي أشتون كارتر، يوم الخميس، أنه سيناقش الأسبوع المقبل في بروكسل مع ممثلي المملكة السعودية مبادرتها حول المشاركة في عملية برية ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا.

وأعترف وزير الدفاع، أنه على علم باقتراح المملكة السعودية لإرسال قوات برية إلى سوريا، وأردف قائلاً للصحفيين أثناء زيارة لقاعدة نيليس الجوية في نيفادا، “هذا النوع من الأنباء محل ترحيب جدا”، بحسب سبوتنيك.

ويذكر أن روسيا تقوم، منذ يوم 30 سبتمبر/ أيلول 2015، وبطلب من الرئيس السوري، بشار الأسد، بتوجيه ضربات جوية ضد مواقع تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” الإرهابيين في سوريا، بينما ينفذ التحالف الدولي عملياته في سوريا والعراق منذ عام 2014، لكن عمليات التحالف في سوريا تتم بدون التنسيق مع السلطات السورية.

العسيري، ال سعود، السعودية، العدوان السعودي، حرب برية

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*