السلطات البحرينية تواصل اعتداءاتها على مظاهر عاشوراء

bahrain-ashoura

قمعت قوات أمنية تابعة لوزارة الداخلية المواطنين في قرية أبو صيبع الواقعة شمال غرب المنامة، وذلك اثر انتفاضهم ضد انتهاك هذه القوات لمراسم موسم عاشوراء.

وافاد موقع “مراة البحرين” ان صدامات وقعت صباح الأحد بين أهالي قرية أبو صيبع ومرتزقة وزارة الداخلية الذين اعتدوا وقاموا بنزع بعض اللافتات الخاصة بموسم عاشوراء المعلقة على جوانب طرقات القرية.

وقال أحد الأهالي “فوجئنا بدخول قوات كبيرة من رجال الأمن ومحاولاتهم نزع اليافطات، وعندما حاولنا الاستسفار منهم عن السبب قاموا باستخدام الغاز المسيل للدموع”.

وتدفق عشرات من الشبان الغاضبين الذين تظاهروا سلمياً في وجه قوات الداخلية، ورفعوا شعارات غاضبة، لكن هذه القوات ردت باطلاق عبوات الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين بشكل مكثف، وقد أصيب بعض المتظاهرين إثر استهدافهم بشكل مباشر.

وكانت مختلف مناطق البحرين شهدت اشتباكات بين محتجين مع قوات حكومية عمدت إلى إزالة مظاهر عاشوراء من شوارع في مناطق متفرقة بالبلاد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*