السماح لصحيفة الوسط البحرينية بالصدور مجدداً

 

أعلنت وكالة انباء البحرين الرسمية، اليوم الأحد، أن النظام البحريني سمح لصحيفة الوسط، الصحيفة الوحيدة المستقلة في البلاد، بالصدور مجدداً بعد تعليقها ليومين.

وقالت الوكالة نقلا عن بيان لهيئة شؤون الاعلام إن الهيئة “قررت السماح لجريدة الوسط باعادة استئناف نشاطها… بالاصدار والتداول”، مضيفة أن هذا القرار اتخذ “بعد تأكيد الصحيفة على إلتزامها بالعمل وفق القانون”.

ودعت الهيئة في البيان المؤسسات الصحافية والاعلامية الى “الالتزام بالانظمة والقوانين والعمل على الحفاظ على المكتسبات الوطنية ووحدة المجتمع وتماسكه وبما لا يؤثر على العلاقات الخارجية لمملكة البحرين”.

وكانت سلطات البحرين أعلنت مساء الخميس تعليق صدور الوسط “حتى اشعار آخر” واتهمتها باشاعة الانقسام والاساءة لعلاقة البحرين مع دول اخرى.

وأضافت ان القرار اتخذ بحق الصحيفة “لمخالفتها القانون وتكرار نشر وبث ما يثير الفرقة في المجتمع ويؤثر على علاقات البحرين بدول اخرى”.

وعلقت صدور الوسط في نيسان/ابريل 2011 عقب خروج الحراك الشعبي. واتهمت الصحيفة حينها بنشر معلومات كاذبة وحوكم رئيس تحريرها منصور الجمري وحكم عليه بدفع غرامة ثم سمح للصحيفة بمعاودة الصدور، كما جرى اعتقال مؤسسها كريم فخراوي الذي استشهد تحت التعذيب.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*