الشرطة الصينية تعتقل 12 شخصا على خلفية انفجار مستودع تيانجين

أوقفت الشرطة الصينية رسميا 12 شخصا على خلفية انفجارات ضخمة شهدتها مدينة تيانجين هذا الشهر تسببت بمقتل 139 شخصا وتدمير منطقة الميناء هناك، حسبما أفادت وكالة ” شينخوا” الرسمية.

وقالت الوكالة الخميس 27 أغسطس/آب إن مسؤولي شركة روي هاي انترناشيونال المالكة لمستودع المواد الكيميائية الخطرة الذين اعتقلوا بعد الكارثة مباشرة اصبحوا حاليا موقوفين رسميا.

وأشارت إلى أن الشرطة وضعت أيضا 11 مسؤولا حكوميا قيد التحقيق بتهم “إساءة استخدام السلطة” و”الإهمال”، وإن هؤلاء المسؤولين يعملون في إدارات حكومية محلية مثل النقل والجمارك وسلامة العمل، بالإضافة إلى رئيس المجموعة الحكومية التي تدير مرفأ تيانجين.

يذكر أن انفجارات وقعت في مرفأ بمدينة تيانجين شمال غرب الصين أدت إلى تدميره وتدمير المناطق السكنية المحيطة به.

وارتفعت حصيلة قتلى هذه الانفجارات إلى 139 شخصا حسب أرقام رسمية نشرت مساء الأربعاء، بينما ما يزال 34 شخصا بين عداد المفقودين فيما يجري علاج 582 في المستشفيات بينهم 36 في وضع حرج أو خطير، بحسب السلطات المحلية.

وبحسب السلطات، فان المستودع الذي بدأت فيه الانفجارات كان يحتوي على 700 طن من سيانيد الصوديوم العالي السمية إلى جانب أطنان أخرى من المواد الكيميائية الخطيرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*