الشرطة الفرنسية تعثر على ما يشبه حزاما ناسفا في ضاحية باريس

 

الشرطة الفرنسية

عثرت الشرطة الفرنسية الاثنين على “ما يشبه حزاما ناسفا” في مونروج بضاحية جنوب باريس بعد عشرة ايام على الاعتداءات التي اوقعت 130 قتيلا في العاصمة الفرنسية، على ما افادت مصادر متطابقة.

 واوضح مصدر مطلع على التحقيق ان عمال تنظيف عثروا عليه وهو قيد التحليل “للتاكد مما اذا كان يحوي متفجرات”.
واضاف المصدر ان دوائر الهاتف رصدت اتصالا لصلاح عبد السلام شقيق احد الانتحاريين والمشتبه به الاساسي الذي يجري البحث عنه حتى الان، عشية اعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر قرب مونروج في بلدة شاتيون المجاورة.
والفرنسي صلاح عبد السلام (26 عاما) الذي يقيم في بلجيكا قد يكون المنفذ الوحيد لاعتداءات باريس الذي لا يزال على قيد الحياة.
وقال مصدر في الشرطة انه تم العثور على الحزام المشبوه “عند العصر في مستوعب للنفايات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*