الشيخ قاسم أمام وفد من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين: القضية الفلسطينية هي الأساس في الصراع القائم في المنطقة

 

استقبل نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم وفدًا قياديًا من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين برئاسة نائب الأمين العام للجبهة فهد سليمان بحضور مسؤول الملف الفلسطيني الحاج حسن حب الله ومعاونه الشيخ عطا الله حمود، وجرى خلاله البحث في آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية والعربية.

الشيخ نعيم قاسم

الشيخ نعيم قاسم

ونقل وفد الجبهة لقيادة حزب الله تحيات الأمين العام للجبهة، مؤكدًا دعم خيار المقاومة والوحدة الوطنية في ظل انتهاكات العدو اليومية من قتل وحرق واعتقال للمدنيين والأبرياء لكونهما أقصر الطرق لإنهاء الاحتلال والاستيطان وإقامة الدولة الفلسطينية بعاصمتها القدس وعودة اللاجئين، وحيا الطرفان انتفاضة الشعب الفلسطيني الباسلة في وجه الاحتلال منددين بالصمت الدولي حيال ممارسات قطعان المستوطنين في القدس والضفة وأراضي 48 ومسلسل التهويد الذي يطاول مسجد الأقصى والأحياء والقرى والمدن الفلسطينية ومصادرة ما تبقى من أملاك وأراضي ومؤسسات فلسطينية بدعم أمريكي وصمت عربي فاضح من قبل هذا العدو الذي داس على كل القيم الإنسانية والأخلاقية.

من جهته، أكدّ نائب الأمين العام لحزب الله أن القضية الفلسطينية هي الأساس في الصراع القائم في المنطقة سواء كان “الشرق الأوسط الجديد” أو “مواجهة المقاومة ” أو الحديث عن تعزيز قدرة إسرائيل في المنطقة، داعيًا إلى بذل كل الجهود لتوحيد الصف وإنهاء الانقسام بين حركتي حماس وفتح في تعزيز دور المصالحة لما لها من انعكاس إيجابي في الداخل الفلسطيني. وأشار سماحته إلى أن صمود أهلنا والمقاومة أمام غطرسة العدو وعدوانه أكَّد صوابية المقاومة لتحرير الأرض ودحر الاحتلال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*