الصحف المصرية: السيسي يحذر من محاولات زعزعة أمن لبنان واستقراره

 



سلطت الصحف المصرية  الصادرة صباح اليوم الإثنين الضوء على عدة قضايا تشغل الرأي العام المصري وفي مقدمتها استقبال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي للبطريرك الماروني بشارة الراعي، فضلا عن تطورات الملف البرلماني المصري وترتيبات مقاعده من الرئاسة إلى اللجان النوعية.

صحيفة “الأهرام”: السيسي يطالب بضرورة التنبه لمحاولات زعزعة أمن لبنان واستقراره.

تناولت صحيفة “الأهرام”  في افتتاحيتها، لقاء السيسي والبطريرك الراعي، بحضور السفير اللبنانى بالقاهرة خالد زيادة، ومطران الموارنة في مصر والسودان جورج شيحان، إذ أكد الرئيس المصري ضرورة التنبه لأي محاولات تستهدف زعزعة أمن لبنان واستقراره، لاسيما في ظل الظروف الإقليمية غير المواتية التي تشهدها العديد من دول المنطقة.

الصحف المصرية: السيسي يحذر من محاولات زعزعة أمن لبنان واستقراره

وكما أكد السيسي، في بيان تلاه المتحدث باسم الرئاسة المصرية، ثقته بوعي وقدرة الشعب اللبناني على صون بلاده ووحدته، منوهاً إلى النماذج المشرفة والناجحة التي يمثلها أبناء الجاليات اللبنانية فى جميع دول العالم، حسبما قالت “الأهرام”.

وأكد السيسي حرص مصر واهتمامها بالحفاظ على أمن واستقرار لبنان، ووقوفها إلى جانبه ودعمه فى مواجهة التحديات الراهنة، مشددا على أهمية مواصلة الجهود الرامية لتحقيق التوافق الوطني اللازم لاختيار رئيس للجمهورية، بما يصب في مصلحة الشعب اللبناني ويسهم في مضي البلاد قدماً على طريق التقدم والاستقرار.

من جانب آخر، تناولت “الأهرام” تجاعيات نتائج الانتخابات النيابية المصرية على ترتيب المجلس من حيث رئاسته ولجانه، فعنونت بـ “عقب اجتماع لـ “دعم الدولة المصرية” فى الأقصر.. مصادر: عبدالعال لرئاسة المجلس يليه الزند والعبد.. والوكيلان مازالا مثار جدل.. سيف اليزل زعيما للأغلبية.. العرابى للجنة الخارجية.. الجمال للشؤون العربية.. أبوزيد للرياضة “.

وفي التفاصيل، قالت “الأهرام” إن “الائتلاف المسمى مؤقتا “دعم الدولة المصرية” واصل مشاوراته المكثفة مع عدد كبير من النواب المستقلين والحزبيين، في محاولة لتشكيل تكتل قوي داخل مجلس النواب، حيث عقد اجتماع أمس الأول فى محافظة الأقصر، مع النواب الذين انضموا للائتلاف بمحافظات قنا والأقصر والبحر الأحمر وأسوان”.

وبحسب الصحيفة، فقد جرى فى الاجتماع تناول جدول أعمال الأيام المقبلة، وضم العديد من النواب لتكوين كتلة برلمانية تضم أكثر من 400 نائب لدعم الدولة، هدفها دعم المشروع الوطنى للسيسي والمحافظة على وحدة واستقرار البلاد، وتحصين البرلمان من “الحَل”، كما تناول الاجتماع طرح أسماء جديدة لهذا الائتلاف بدلا من اسم “دعم الدولة المصرية” ، واتفق الحضور على أن تكون هناك لقاءات مهمة مع النواب خلال هذا الأسبوع يعقبه لقاء كبير يضم كل النواب فى الائتلاف ، يوم الجمعة المقبل فى أحد الفنادق الكبرى بالقاهرة.

صحيفة ” الأخبار”: وزير الدفاع : الشائعات وحرب المعلومات أخطر ما يهدد المجتمع.

أما صحيفة “الأخبار”، فقد تناولت تأكيد القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربي الفريق أول صدقي صبحي، أن مصر ستبقى آمنة مستقرة بفضل عطاء أبنائها من القوات المسلحة والشرطة المدنية لما يتمتعون به من كفاءة واستعداد وروح قتالية عالية وعقيدة.

ونقلت “الأخبار” عن صبحي قوله، خلال حوارٍ مع الطلبة المستجدين وأسرهم وأعضاء هيئة التدريس بالكلية الحربية، إن “مصر تواجه العديد من المشاكل والتحديات التي تستلزم تكاتف شعبها، وبذل المزيد من الجهد لمواجهة تلك المشكلات المتراكمة طوال العقود الماضية”، وشدد على أن الشائعات وحرب المعلومات هي أخطر ما يهدد قوة وتماسك المجتمع المصري.

صحيفة “الوطن”: وزير الري: إثيوبيا تتفهم مخاوف مصر من السد.. وسنصعد الأزمة في هذه الحالة.

صحيفة “الوطن” تحدث بدورها عن ملف المياه وازمة سد النهضة الاثيوبي،  ونقلت عن وزير الموارد المائية والري الدكتور حسام مغازي، قوله إن “مصر انتهجت طريق المفاوضات الودية منذ بداية أزمة سد النهضة، وأنها لن تتخلى عن إلزام الجانب الإثيوبي بنتائج الدراسات الفنية الصادرة عن المكتب الاستشاري”.

وأضاف مغازي أنه “من السابق لأوانه تحديد وجهة مصر في حالة فشل المفاوضات سواء بالتقدم بشكوى إلى مجلس الأمن أو اللجوء إلى التحكيم الدولي”، وقال  “لن تلجأ مصر للتصعيد قبل استلام رد رسمي من الجانب الإثيوبي خلال أسبوعين من الآن”.

وأكد مغازي أن “الجانب الإثيوبي أوضح خلال الاجتماع حقيقة تسارع وتيرة البناء في جسم السد بأنها لم تتجاوز 20% من حجمه، كما وعد الجانب الاثيوبي بتنفيذ كل الدراسات والتوصيات الخاصة بأضرار السد الصادرة عن المكتب الاستشاري مع الالتزام بحصص دول المصب”.

وشدد “مغازي” على أن الجانب الإثيوبي تفهم تمامًا المخاوف المصرية السودانية، ووعد بإرسال ردود مكتوبة بشكل رسمي خلال أسبوعين من انعقاد الاجتماع.

صحيفة “الشروق” : دونالد ترامب يصف الوليد بن طلال بـ الأمير الغبي.. فماذا كان رده ؟!

ركزت صحيفة “الشروق” في صفحاتها الأولى على التلاسن الحاصل بين دونالد ترامب المرشح الجمهوري للرئاسة الامريكية و الامير السعودي الوليد بن طلال، فكتبت “قام الوليد بن طلال بنشر تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” رد بها على التصريحات الأخيرة للمرشح المحتمل لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب، والذي طالب فيها بمنع دخول المسلمين الأراضي الأمريكية، فقال بن طلال “أنت عار ليس فقط على الحزب الجمهوري بل على كل أمريكا”، كما أضاف في تغريدة أخرى “انسحب من سباق الرئاسة الأمريكية فلن تفوز أبداً”.

وفي سياق آخر، كتبت الشروق “وزير الأوقاف يوافق على طلب سويسرا بموافاتها بمكتبة عن صحيح الإسلام”، إذ وافق الوزير محمد مختار جمعة، على صرف مكتبة باللغات الرسمية لدولة سويسرا وهي الألمانية، والفرنسية، والإيطالية، من إصدارات المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بالأوقاف، للإسهام في مواجهة الفكر المتطرف ونشر صحيح الإسلام.

وأوضح بيان الوزارة أن تلك الموافقة تأتي بناءً على الطلب المقدم من الخارجية السويسرية للسفارة المصرية بسويسرا بشأن موافاتها بكتب تفسير للقرآن الكريم وكتيبات تعاليم الإسلام والشعائر الدينية، وذلك لتعميمها على الشباب هناك.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*