الصحف المصرية ركزت على مكافحة الإرهاب والحوار الاميركي الروسي حول الازمة في سوريا

 


الحوار المتوقع بين اميركا وروسيا حول الازمة في سوريا، ومكافحة الارهاب في سيناء، فضلاً عن اهتمامات سياسية اخرى طغت على افتتاحيات الصحف المصرية الصادرة صباح اليوم الجمعة.صحيفة “الأهرام”: أمريكا ترضخ للأمر الواقع وتدرس الحوار مع روسيا حول سوريا.

مع صحيفة “الأهرام” نبدأ الجولة على عناوين الصحف، حيث عنونت افتتاحيتها بـ”أميركا ترضخ للأمر الواقع وتدرس الحوار مع روسيا حول سوريا.. موسكو: تنحي الأسد ليس مطروحا .. ولا ننشغل بتغيير الأنظمة..”، وفي التفاصيل، قالت الصحيفة: “في بوادر تحول في السياسة الأمريكية تجاه روسيا، كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن أن واشنطن تدرس حالياً عرضاً لإجراء محادثات مع روسيا على المستوى العسكري لمناقشة الصراع الدائر في سوريا والدور الروسي المتنامي هناك”.

ونقلت الصحيفة تصريحاً لوزير الخارجية الأميركي جون كيري قال فيه :””إننا نقيم حالياً” هذا العرض، مشيرا إلى أن”البيت الأبيض ووزارة الدفاع ووزارة الخارجية يناقشون الخطوات المقبلة لتحديد أفضل السبل للمضي قدمًا من أجل توضيح الطريق المستقبلي”.

الصحف المصرية ركزت على مكافحة الإرهاب والحوار الاميركي الروسي حول الازمة في سوريا

وأوضح كيري أن العرض الذي طرحه نظيره الروسي سيرغي لافروف خلال محادثات هاتفية هذا الأسبوع، يهدف إلى “مناقشة ما سيتم القيام به بصورة دقيقة لإنهاء الصراع، وماهية النيات”..

ومن ناحيتها، نفت موسكو رسميا أي اتفاقات أو مباحثات تتضمن إمكانية تخلي الرئيس السوري بشار الأسد عن السلطة. وأوضح دميتري بيسكوف المتحدث الرسمي باسم الكرملين أن “روسيا لا تنشغل بتغيير الأنظمة، ولم تتقدم بأي اقتراح بشأن تنحي أحد عن السلطة، وأن بلاده لا تعمل على تغيير أنظمة الحكم في الدول الأخرى”.

وحول مكافحة الارهاب في مصر، وتحت عنوان :”الجيش يدك معاقل الإرهاب.. مقتل 17 إرهابيا والقبض على 62 مشتبها به ..وتفجير 53 عبوة ناسفة بسيناء”، كتبت “الاهرام” لليوم الحادي عشر، وفي إطار استكمال مراحل العملية «حق الشهيد» وتحقيق الضربات الاستباقية الناجحة وملاحقة العناصر الارهابية بمدن «العريش» و«الشيخ زويد» و«رفح» وبعض مناطق وسط سيناء، واصلت أمس القوات المسلحة المصرية تحقيق نجاحاتها في تصفية العناصر المسلحة واستهداف أوكار وبؤر تجمعات العناصر الارهابية والخارجين على القانون وفرض سيطرتها الامنية الكاملة على هذه المناطق، بالتزامن مع استمرار القوات الخاصة والبحرية في تنفيذ مهامها القتالية لتأمين المسرح البحري وفرض السيطرة الكاملة على المسطح المائي للبحر المتوسط بالمنطقة لقطع خطوط الامداد للعناصر التكفيرية ومنعها من التسلل البحري أمام منطقة العمليات”.

وبشأن الحكومة المصرية الجديدة  كتبت “الاهرام” “الرئيس يستعرض الأسماء المرشحة للحقائب الوزارية..تحقيق نقلة نوعية فى حياة المواطن وإدارة الانتخابات بنزاهة أهم تكليفات الحكومة”، وفي هذا السياق، اشارت الصحيفة الى ان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اجتمع أمس بالمهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء المكلف.

وصرح السفير علاء يوسف المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس استعرض مع رئيس الوزراء المكلف الأسماء المرشحة لتولي الحقائب الوزارية في الحكومة الجديدة، حيث وجه الرئيس بضرورة اختيار العناصر التي تمتاز بالكفاءة والنزاهة، وتمتلك من الرؤية والفكر ما يكفل لها تحقيق طموحات الشعب المصري وآماله، ودفع عملية التنمية الشاملة واستكمال خطوات التحول الديمقراطي والاقتصادي.

صحيفة ” الأخبار” :  جنازة عسكرية مهيبة للواء خالد عثمان شهيد الواجب بالعريش

من جهتها، وتحت عنوان “جنازة عسكرية مهيبة للواء خالد عثمان شهيد الواجب بالعريش .. وزير الداخلية: عازمون على اقتلاع جذور  الإرهاب”، كتبت صحيفة “الاخبار” المصرية ان “جنازة عسكرية مهيبة شيعت بعد ظهر أمس الشهيد اللواء خالد كمال عثمان بقطاع الأمن المركزي والذي استشهد أول من أمس في العريش، واشارت الى أن اللواء استشهد إثر قيام مجهولين بإطلاق الأعيرة النارية تجاه أحد التمركزات الأمنية بميدان النصر في دائرة قسم شرطة ثان العريش، وقام زملاء الشهيد بأداء صلاة الجنازة عليه بمسجد اكاديمية الشرطة في حضور القيادات الامنية بوزارة الداخلية. واكد اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية ان أمن الوطن واستقراره رسالة تسجلها تضحيات رجال الشرطة والقوات المسلحة الأوفياء الذين عاهدوا الله على حملها وقصدوا سبيلها..، عازمين على اقتلاع جذور الإرهاب ومواجهة كل عناصر الشر والإجرام، واضاف وزير الداخلية ان هذه التضحيات لا تزيدنا الا عزما وصمودا للحفاظ على أمن الوطن والمواطن ووجه وزير الداخلية بتوفير كافة أوجه الرعاية لأسرة الشهيد.

وتحت عنوان آخر:”مغازي : الحوار والمفاوضات لحل خلافات «سد النهضة»..المكتب الهولندي مستعد للمشاركة في العرض الفني رغم اعتذاره”، كتبت “الاخبار” :”ارسل المكتب الهولندي «دلتارس» المكلف بالاشتراك مع مكتب «بي ار ال» الفرنسي خطابا رسميا لوزارة الموارد المائية والري يعرب فيه عن استعداده للمشاركة في العرض الفني المعدل المقرر تنفيذه بين الشركتين لاجراء دراسات سد النهضة الاثيوبي ويجري حاليا التواصل مع كل الاطراف بالسودان واثيوبيا لحل أية خلافات قد تطرأ حول عمل المكتبين، رغم إعلانه الاعتذار عن عدم المشاركة في إجراء الدراسات الفنية للمشروع الاثيوبي”. واشارت الصحيفة الى ان ذلك جاء في تصريح للدكتور حسام مغازي وزير الموارد المائية والري أمس على هامش اختتام فعاليات الدورة التدريبية لمبعوثي ٣٥ دولة عربية واجنبية وافريقية بوزارة الزراعة، رداً على ما رددته الحكومة الاثيوبية بشأن الانتهاء من إقامة 47% من السد الخرساني  أنه لا علاقة بين عمل المكتبين الاستشاريين ومشروع سد النهضة من الناحية الانشائية لأنهما يتعاملان مع المياه فقط من الناحية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية..، وأوضح ان لغة الحوار والمفاوضات هي التي تحدد الأطر لحل أية خلافات، خاصة ان مصر تتعامل على أساس دراسة جميع السيناريوهات اللازمة لضمان جدية الحوار، وتحقيقه للتعاون المشترك بين مصر والسودان واثيوبيا. واكد مغازي أن مصر ملتزمة باتفاق اعلان المبادئ بشأن سد النهضة الموقع بين مصر والسودان واثيوبيا في مارس 2015 بالخرطوم.

بدورها، كتبت صحيفة “المصري اليوم” تحت عنوان “متحدث الخارجية يرد على «نيويورك تايمز» حول حادث الواحات: الصحيفة تتعمّد ليّ الحقائق”، حيث نشر المستشار أحمد أبوزيد، المتحدث باسم وزارة الخارجية، على حسابه بموقع «تويتر»، نص الخطاب الذي أرسله إلى هيئة تحرير صحيفة «نيويورك تايمز»، ردًا على ما نشرته بخصوص حادث الواحات. قائلاً إن المقال المنشور من جانب هيئة تحرير جريدة «نيويورك تايمز» يوم 16 سبتمبر حول الحادث الذي تعرضت له قافلة سياحية في مصر يعد مضللًا وغير صادق، وكما هي العادة في معظم ما تنشره الجريدة مؤخرًا، فقد استبقت هيئة التحرير نتيجة التحقيقات الرسمية الجارية في الحادث، بالإشارة إلى أن «هناك حاجة لوجود محاسبة كاملة، وهو مع الأسف أمر لا يتوقع حدوثه في ظل حكومة السيسي القمعية والمنغلقة».

تابعت “المصري اليوم”، فكتبت “«ساويرس»: «جهات مانحة» عرضت التبرع بـ20 مليون دولار لمشروع «جزيرة اللاجئين»” اختار رجل الأعمال، نجيب ساويرس، جزيرتين في اليونان مملوكتين للقطاع الخاص لدراسة تنفيذ مشروعه باستضافة آلاف اللاجئين السوريين على جزيرة منهما، بعدما لقى تجاهلاً من جانب الحكومتين اليونانية والإيطالية بشأن عرضه بشراء جزيرة لتنفيذ هذا المشروع. وقال، في بيان نشرته شبكة «سي. إن. إن» الأمريكية، الأربعاء، إنه تواصل مع أصحاب الجزيرتين، وأعرب عن رغبته في بدء المفاوضات لشرائهما، مضيفا: «سأبني ميناء صغيرا أو مرسى قوارب هناك، وسأوظف الناس لبناء منازلهم ومدارسهم ومستشفى وجامعة وفندق».وأكد ساويرس، أنه سيطلق على الجزيرة اسم «جزيرة آيلان»، تخليداً للطفل السوري آيلان كردي، الذي غرق في وقت سابق من هذا الشهر محاولاً الوصول إلى أوروبا مع أسرته، قائلاً في حوار مع الشبكة الأمريكية: «صورة الطفل أيقظتنى، قلت إننى لا أستطيع الجلوس من دون فعل أي شىء والادعاء بأنها ليست مشكلتى».

صحيفة “الوطن” : “غطاس لـ«الوطن»: الأحزاب «دكاكين» وكل قيادات الإرهاب كانوا «دعوة سلفية».

ومع صحيفة “الوطن” التي اختارت عنوان”  “”غطاس لـ«الوطن»: الأحزاب «دكاكين» وكل قيادات الإرهاب كانوا «دعوة سلفية»” حيث أكد الدكتور سمير غطاس، المحلل الاستراتيجي وعضو حملة «لا للأحزاب الدينية»، أن الأحزاب في مصر مجموعة «دكاكين ولافتات»، وأن الدينية منها، وعلى رأسها «النور»، تتلقى أموالاً من الخارج، وتعمل على مخطط أمريكي لتحويل مصر إلى نموذج أوكرانيا، من خلال تفتيتها داخلياً، بعد أن أفشلت ثورة 30 يونيو المشروع الأمريكي الإخواني. «غطاس» أكد في حواره مع «الوطن»، أن البرلمان المقبل سيكون «مهزلة»، وأن الدولة تتدخل فى شؤون الانتخابات، وتدعم قائمة «في حب مصر»، وأن الأحزاب تدافعت للانضمام إليها، لأنها تريد «اللعب في المضمون»، باعتبارها قائمة الدولة، لافتاً إلى أن مصر تشهد لأول مرة ظاهرة شراء المرشحين وليس الناخبين، في ظل ارتفاع تأثير المال السياسي، وتصل أسعارهم إلى المليون ونصف المليون، في ظل غياب كوادر الأحزاب.

صحيفة “التحرير” :  مصادر بالدعوة السلفية: برهامي لن يلقي خطبة الجمعة اليوم.

أفادت مصادر مقربة من نائب رئيس الدعوة السلفية بالإسكندرية الدكتور ياسر برهامى ،بأنه لن يلقي خطبة الجمعة اليوم في أي من مساجد المحافظة سواء في منطقة أبو سليمان أو خورشيد.

وأضافت المصادر لـ”التحرير”، أن السبب في ذلك عدم حصول برهامي على تصريح جديد بالخطابة، حيث انتهى التصريح الخاص به في 13 سبتمبر، كما أن عدد من قيادات الدعوة السلفية نصح برهامي بعدم اعتلاء المنابر دون الحصول على تصريح حتى لا تصطدم الدعوة السلفية بمسؤولي أوقاف الإسكندرية.

وتقف مديرية الأوقاف بالمرصاد لتحركات كوادر الدعوة السلفية منذ تعيين الدكتور عبد الناصر نسيم وكيلا للوزارة بالإسكندرية، الذي حرر عدة مخالفات لقيادات سلفية، كما ضم ما يقرب من 44 زاوية ومسجد كانت تحت سيطرة الدعوة السلفية.

وعلمت “التحرير”، أن برهامي سيلتقى اليوم، عددًا من كوادر الدعوة السلفية من محافظة الشرقية ثم يسافر بعدها إلى أحد محافظات الصعيد لعقد لقاء مع مسؤولي الدعوة السلفية هناك.

صحيفة ” الدستور ” : “هاكرز” يتسبب في شلل للطيران الأمريكي.

وفي سياق آخر، كشفت صحيفة “الدستور” المصرية عن تعرض شركة الطيران الأمريكية “أمريكان إيرلاينز” اليوم لـ “هاكرز” اضطرها لتعطيل العديد من الطائرات بجميع المطارات الأمريكية.

ومن جانبها، زعمت وسائل الإعلام إن إدارة الطيران الاتحادية أعلنت تعطل الطائرات التابعة لشركة “أمريكان إيرلاينز” نتيجة لتعرض أجهزة الحاسوب لعطل فني.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*