الطيران السوري يدك مواقع ’داعش’ في دير الزور ومحيط تدمر بحمص

استهدف الطيران الحربي السوري تجمعات لمسلحي تنظيم “داعش” قرب مبنى “المميزون” في حي الحويقة بمدينة دير الزور وأوقع في صفوفهم قتلى وجرحى. كما دمر سلاح الجو في الجيش السوري مقرات وآليات لتنظيم “داعش” الإرهابي في مدينة القريتين ومحيط مدينة تدمر بريف حمص.

وأعلنت ما يسمى  “فرقة شباب السنة” التابعة للجيش الحر في بيان لها عن مقتل أحد مسؤوليها المدعو محمود أبو حلاوة الملقب “أبو إبراهيم” مع 4 مسلحين آخرين خلال المعارك مع “لواء شهداء اليرموك” المرتبط بتنظيم “داعش” في ريف درعا الغربي، كما أعلن “جيش اليرموك” التابع للجيش الحر في بيان له أنه حرّك ووجّه مسلحيه نحو ريف درعا الغربي لصد تقدم “لواء شهداء اليرموك” المرتبط بتنظيم “داعش”، مؤكدا أنه لن يتهاون مع من يتعامل مع “اللواء”، معتبراً ان “ردعهم سيكون واجب شرعي” حسب البيان.

دبابة تابعة للجيش السوري في محيط تدمر

في سياق متصل  فجرت ما يسمى “حركة المثنى” جسر الهرير الواصل بين بلدة مزيريب ومنطقة مساكن جلين في ريف درعا، لمنع المجموعات المسلحة من التقدم لاستعادة المناطق التي سيطر عليها “لواء شهداء اليرموك” المرتبط بتنظيم “داعش” يوم أمس.

و قُتل مسلحان اثنان من “وحدات الحماية الكردية” إثر انفجار لغم بسيارة كانوا يستقلونها في محيط بلدة القحطانية في ريف الحسكة الشمالي الشرقي، كما جرت اشتباكات بين تنظيم داعش و”قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة أمريكياً في محيط جبل عبد العزيز في ريف الحسكة الغربي، في وقت قُتل 25 مسلحاً من جبهة النصرة ومقاتلين قوقازيين وفصائل اخرى خلال الاشتباكات مع وحدات الحماية الكردية في محيط حي الشيخ مقصود في مدينة حلب منذ الـ 27 من شهر شباط وحتى الـ 21 من شهر آذار.

وفي سياق متصل  قُتل 74 مسلحاً من “الحزب الإسلامي التركستاني” و”جبهة النصرة” بنيران الجيش السوري في ريف اللاذقية الشمالي منذ الـ 27 من شهر شباط وحتى الـ 21 من شهر آذار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*