العدوان السعودي يجبر منتخب اليمن لكرة القدم على المغادرة بحرا الى جيبوتي

 

صنعاء – خبر للأنباء:
اضطر المنتخب اليمني الوطني الأول لكرة القدم إلى سلوك طريق بحري لمغادرة اليمن بسبب منع العدوان السعودي له من مغادرة البلاد عن طريق البر أو الجو، بحسب كما أفادت مصادر يمنية.

واشارت المصادر الى ان “المنتخب اليمني استقلّ مساء السبت سفينة من ميناء المخاء بمحافظة تعز متوجها إلى دولة جيبوتي”، في طريقه إلى دولة قطر حيث يجري هناك معسكرا خارجياً قصيراً قبل خوض استحقاقه الخارجي المتمثل في التصفيات المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم (روسيا 2018) ونهائيات كأس آسيا (الإمارات 2019).

واكدت المصادر ان “المنتخب اليمني ظلّ عالقا في مدينة الحديدة منذ الاثنين الماضي بعد أن كان مقررا مغادرته إلى قطر برا أو جوا لخوض معسكره الخارجي ومباراتي الجولتين الأولى والثانية في دور المجموعات بالتصفيات الآسيوية قبل أن يضطر إلى مغادرة الوطن عبر البحر في رحلة شاقة ومرهقة”.

من جهته، أوضح “مساعد مدرب المنتخب اليمني” أمين السنيني لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) في اتصال هاتفي من على متن السفينة أن “المنتخب اضطر لسلوك الطريق البحري بعدما تقطعت به السبل في مغادرة اليمن”، مشيرا إلى أن “الرحلة البحرية إلى جيبوتي مرهقة وتستمر نحو 13 ساعة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*