العرب و"داعش" ليبيا.. ما الحل؟

 


أعلنت الجامعة العربية دعمها للحكومة الشرعية الليبية في مواجهة تنظيم داعش، مطالبة بإرساء استراتيجية عسكرية في هذا الشأن، ورفع حظر السلاح عن الجيش الليبي.

وحث البيان الصادر عن الاجتماع الطارئ للجامعة العربية، حث لجنة العقوبات بالأمم المتحدة على الاستجابة الفورية لمطالبات الحكومة الليبية الشرعية.

ودعا البيان أيضا الدول العربية، مجتمعة أو فرادى، على تقديم الدعم الكامل لليبيا وتطبيق قرار مجلس الأمن ذي الرقم 2214، الذي يشمل بنودا تطالب الأمم المتحدة بدعم ليبيا في حربها ضد الإرهاب.

الأمم المتحدة تدعم ليبيا في حربها ضد الإرهاب

وأكد الاجتماع على أن الوقت حان لوضع استراتيجية عربية تضمن مساعدة ليبيا عسكريا، مشيرا إلى ضرورة التزام كافة الأطراف الليبية بالحوار السياسي تحت رعاية الأمم المتحدة.

وقال وزير الخارجية الليبي إن الكيل قد طفح في بلاده، مشيرا إلى أن الإرهاب منذ سنوات يضرب المدنيين والعسكريين في البلاد التي تواجه حظرا على تسليح الجيش الوطني.

غض الطرف عن مواجهة تمدد داعش في ليبيا يهدد دول الجوار

وأكدت مصر خلال الاجتماع على دعم الحكومة الشرعية في ليبيا، مشيرة إلى ضرورة التصدي لخطر داعش في المنطقة العربية.

وأشار الاجتماع إلى أن غض الطرف عن مواجهة تمدد داعش في ليبيا يهدد دول الجوار، ناهيك عن تقويض الأمن والسلم على الصعيدين الاقليمي والدولي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*