“العفو الدولية” إلى اليمن غداً لتحديث معلوماتها حول حقوق الإنسان في البلاد جراء العدوان السعودي

يبدأ وفد من منظمة العفو الدولية غداً الأربعاء زيارة لليمن للإطلاع على الأوضاع الميدانية جراء العدوان السعودي على اليمن وتحديث معلومات المنظمة حول حقوق الإنسان في اليمن.

وقال مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنظمة فيليب لوثر في رسالة وجهها إلى مدير مكتب رئاسة الجمهورية محمود عبد القادر الجنيد ” احيطكم علما بأن منظمة العفو الدولية تزمع إرسال وفد إلى الجمهورية اليمنية في الـ 17 من يونيو 2015م كما أود أن أطلب بالنيابة عن الوفد عقد اجتماع معكم فور وصول الوفد”.

وأضاف “عطفا على زيارتنا الأخيرة إلى اليمن في مايو 2015م يرغب الوفد في تبادل المعطيات التي توصلت اليها منظمة العفو الدولية والمواد التي نشرتها منذ بدء الهجمات الجوية التي يشنها التحالف الذي تقوده السعودية مارس 2015م.

وأشار إلى أن الوفد سيكون برئاسة المستشارة الخاصة في منظمة العفو الدولية دوناتيلا روفيرا والباحثة في برنامج الشرق الاوسط وشمال أفريقيا في المنظمة رشا محمد.. مؤكداً أن الغرض من الزيارة الالتقاء بالمسؤولين الحكوميين من أجل الأسهام في تعزيز وتحسين حماية حقوق الإنسان في اليمن.

وعبر عن ترحيبه بمشاركة ما توصلت إليه المنظمة بخصوص وضع حقوق الإنسان في اليمن إضافة إلى مناقشة نتائج المؤتمر الذي نظمته كل من وزارتي الصحة وحقوق الإنسان واللجنة الوطنية لتوثيق جرائم التحالف السعودي الذي عقد في الثامن من يونيو بالعاصمة صنعاء وتم اثناءه مناقشة نتائج احد تقارير المنظمة.

وأكد أن منظمة العفو الدول تظل معنية بالعمل مع الحكومة اليمنية من أجل ترقية حقوق الإنسان وحماية المدنيين في اليمن.. مجدداً ترحيب المنظمة بفرصة الالتقاء بالمسئولين في مكتب رئاسة الجمهورية والجهات المعنية والمختصة لمعالجة أية بواعث قلق محددة بشأن عمل بعثة المنظمة المقبلة التي ستبدأ زيارتها لليمن غداً.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*