العلامة الحوثي: عدم التحرك لمواجة الأمريكيين ستكون عواقبه وخيمة وأكثر كلفة ولكن الآن أقل بكثير

 

دعا العلامة عبدالمجيد الحوثي اليوم الجمعة الشعب اليمني إلى التحرك الواسع والكبير لمواجهة القوات الأميركية الغازية مؤكداً على أن عدم التحرك لمواجهتها ستكون عواقبه وخيمة ، وأكثر كلفة ، وأن كلفة التحرك اقل بكثير ، وأن على الشعب أن يعتبر من المشهد العراقي الذي يعاني اليوم الويلات بسبب الإحتلال الأميركي وبسبب عدم التحرك في مواجهته إلا بعد ما احتل العراق وسيطر عليها.

وأكد العلامة الحوثي خلال خطبة الجمعة بأن القوات الأميركية ستتلقى ضربات أكبر من تلك الضربات التي تلقتها ادواتها، فالشعب اليمني لم يقبل أن تحتل ارضه قوات كان اغلبها عربية واسلامية فكيف سيقبل وجود قوات أئمة الكفر في ارضة.

وأكد العلامة الحوثي بأن القوات الأميركية جاءت إلى اليمن بعدما فشلت أدواتها وأذنابها المتمثلة في السعودية والإمارات وبقية دول تحالف العدوان ومرتزقة الداخل والخارج، حيث كانت أميركا تريد أن تبقى خلف الستار.

وأتهم العلامة عبد المجيد الحوثي اميركا بأنها تعمل على تقسيم الدول العربية إلى دويلات وأقاليم ضعيفة، وأنها اليوم تعمل على تقسيم اليمن، كما أكد على ان مشروع الستة أقاليم لم يكن حلَّ للمشاكل التي ثار الشعب عليها، وأن المشكلة لم تكن تكمن في وحدة اليمن، وإنما كان ذلك مشروع أميركي بحت.

وحول تبيعية القاعدة وداعش للأجهزة الأمريكية قال العلامة الحوثي أن اكبر دليل على ذلك قيامها بعدوان عسكري على اليمن بعدما كان الجيش واللجان الشعبية قاب قوسين من تطهير اليمن من تلك العناصر الإرهابية إلا أن العدوان الأميركي السعودي أتى لإنقاذهما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*