الفصائل الفلسطينية استهجنت قرار دول مجلس التعاون الخليجي ضد حزب الله

 

استهجنت الفصائل الفلسطينية قرار دول مجلس التعاون الخليجي باعتبار ان حزب الله “منظمة ارهابية”، في الوقت التي تبقي على علاقتها مع العدو الإسرائيلي قائمة.

وأكد الناطق باسم ألوية الناصر صلاح الدين “أبو مجاهد” رفضه لقرار مجلس التعاون الخليجي باعتبار حزب الله المقاوم الذي يساند الشعب الفلسطيني بكل ما يتعرض له من هجمة من كيان الاحتلال انه إرهابي.

وقال أبو مجاهد في تصريح خاص لوكالة يونيوز إن اعتبار حزب مقاوم منظمة إرهابية يؤكد بما لا يدع مجالا للشك إن هناك ازدواجية في المعايير داخل أروقة مجلس التعاون الخليجي. واستهجن إبقاء أواصر الصلة والتنسيق بين مجلس التعاون الخليجي والعدو الصهيوني.

بدوره، أكد القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين حسين منصور على رفض الشعب الفلسطيني وفصائل المقاومة لقرار مجلس التعاون الخليجي باعتبار حزب الله منظمة إرهابية ، معتبرا أنه قرار مجحف بحقه.

وقال منصور لوكالة يونيوز في غزة إن حزب الله رأس المقاومة في الوطن العربي الذي لقن العدو الصهيوني درسا في المقاومة. وأضاف إن حزب الله يعادي فقط الكيان الصهيوني وأعداء الشعوب، ولم يعاد الدول العربية، مؤكدا أن فصائل المقاومة الشعب الفلسطيني يرفضون القرار الخليجي.

كما اعتبر القيادي في حركة المجاهدين نائل أبو عودة، إدراج حزب الله اللبناني على قائمة الإرهاب تصعيد خطير تجاه حزب الله وفصائل المقاومة التي طالما أوجعت الاحتلال الصهيوني. وقال “من باب أولى أن تدرج دول مجلس تعاون الخليجي كيان الاحتلال الصهيوني على قوائم الارهاب بدلاً من حزب الله الذي يقاتل العدو الصهيوني”. وأكد أبو عودة أن دول التعاون الخليجي هي دول راعية للإرهاب في المنطقة وكان يجب عليها أن تدرج العدو الصهيوني.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*