القوات العراقية تحرر الطريق بين عامرية الفلوجة وتقاطع السلام من سيطرة تنظيم داعش

iraq-forces

حرّرت القوات العراقية الطريق الرابط بين ناحية عامرية الفلوجة وتقاطع السلام من سيطرة تنظيم داعش، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من مسلحي التنظيم وتدمير عدد من الأنفاق والآليات المفخخة.

وأعلنت قيادة عمليات الأنبار في وزارة الدفاع العراقية أن قوات الجيش تمكنت، اليوم الخميس، من تحرير خمس مناطق وقرية جنوب مدينة الفلوجة من قبضة تنظيم «داعش»، وأشارت إلى مقتل ضباط كبار وجنود أثناء عمليات التحرير.

وقال قائد عمليات الأنبار، اللواء الركن اسماعيل المحلاوي، إن «القوات العراقية بدأت، منذ ثلاثة أيام، عمليات عسكرية واسعة لتحرير المناطق والقرى والطريق الرابط بين ناحية العامرية وتقاطع السلام (7 كلم جنوب الفلوجة)، من تنظيم داعش».

وتمكنت القوات أيضاً، بمساندة مقاتلي العشائر، من تحرير مناطق البوخالد والبوخميس والبومناحي والبوعاصي والفحيلات وقرية البويوسف بين ناحية العامرية وتقاطع السلام (جنوب الفلوجة)، وفرض سيطرتها الكاملة على تلك المناطق.

وتابع المحلاوي أن «تنظيم داعش قصف، اليوم، قوة من الجيش بقذائف هاون خلال تقدم القوات العراقية لإكمال عملية التحرير لمناطق وقرى جديدة. لكن القصف أسفر عن مقتل آمر الفوج الأول التابع للواء 30 بالفرقة الثامنة، العقيد ايهاب هاشم».

وبين المحلاوي أن «المواجهات والاشتباكات بين القوات الأمنية ومقاتلي العشائر ضد «داعش» أمس، «أسفرت عن مقتل أربعة عسكريين، بينهم آمر الفوج الثاني باللواء 39 العقيد محمد ظاهر، وإصابة ثمانية جنود بجروح»، مؤكداً في الوقت نفسه مقتل أكثر من 130 عنصراً من التنظيم «إلى جانب تدمير 13 نفقاً له والاستيلاء على أسلحة مختلفة وتفجير أكثر من 90 عبوة ناسفة».

وفي محافظة نينوى، أعلنت خلية الإعلام الحربي، في بيان، مقتل ثمانية عناصر من تنظيم «داعش» بقصف جوي.

وقالت الخلية إنه «وفقاً لمعلومات المديرية العامة للاستخبارات والأمن، تمكنت طائرات «أف 16» العراقية من تدمير معمل كبير للتفخيخ، وعجلة براد تحمل مواد كيمياوية، وثلاث عجلات في نينوى»، مشيرةً إلى أن «القصف أسفر أيضاً عن مقتل ثمانية عناصر من التنظيم».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*