القوات العراقية تنفذ عملية ’الصقر الخاطف’ وتحبط مخطط ’غزوة رمضان’ وتعتقل قياديين في ’داعش’

 

ضمن سلسلة الانتصارات التي سطرها الجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي مؤخرًا ضد تنظيم “داعش”، أعلنت القوات العراقية أن نسبة الأراضي المحررة بلغت 70 % من المناطق التي تم تحريرها من سيطرة التنظيم الإرهابي، كما أعلن جهاز الاستخبارات العراقي عن قيام الجيش بعملية نوعية تدعى “الصقر الخاطف”، وذلك بالتنسيق مع محكمة التحقيق المركزية وقيادة عمليات بغداد وديالى وبابل.

وقد تمكن الجيش خلال العملية من إلقاء القبض على  40 إرهابياً، كانوا يخططون لما يسمى بـ”غزوة رمضان” وهم بمستويات قيادية مهمة، فضلاً عن تفكيك 15 خلية إرهابية في بغداد، بحسب البيان.

الجيش العراقي يحبط عملية "غزوة رمضان"

 

وفي التفاصيل، تحدث البيان عن ضبط 14 سيارة مختلفة النوع تعود لتنظيم “داعش”، إضافة إلى عدد من الأحزمة الناسفة التي تم ضبطها بحوزة الإرهابيين، فضلاً عن استهداف أربع مضافات في أماكن مختلفة.

وأضاف البيان أن “العصابات الإجرامية كانت تحاول استغلال بعض الثغرات الامنية والقيام بعمليات ارهابية، إلا أن “يقظة القوات الامنية من جهاز المخابرات الوطني وبالتعاون مع المواطنين أحبطت تلك العمليات الجبانة وحفظت أرواح العراقيين وممتلكاتهم، ومنها احباط محاولة استهداف التجمعات المدنية كالاسواق والجوامع والحسينيات والكنائس في محافظتي بغداد وديالى”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*