القوات العراقية والحشد الشعبي يستعيدان بشكل كامل مناطق خط اللاين والحويش والشريف عباس في سامراء

تواصل القوات العراقية والحشد الشعبي مواجهة تنظيم “داعش”، وجديدهما اليوم سيطرتهما بشكل كامل على مناطق خط اللاين والحويش والشريف عباس غربي سامراء التي حاول تنظيم “داعش” اقتحامها خلال اليومين السابقين، فاتحةً بذلك طريق سامراء-تكريت بعد إزالة الخطر عن محيط القضاء وتأمينه من مسلحي التنظيم.

وأعلن القائد في عمليات الحشد الشعبي أبو منتظر الحسيني استعادة السيطرة على مناطق الاسحاقي والمثنى والثرثار التي حصلت فيها خروقات غرب سامراء كما تم إغلاق جميع الثغرات.

هذا وقُتل عدد كبير من مسلحي “داعش” خلال معارك التنظيم مع قوات الحشد الشعبي في مناطق غرب سامراء، وكذلك في تل حمرين، حيث قُتل عدد من عناصر التنظيم إثر تدمير سلاح الجو العراقي تجمعاً لهم.

قوات عراقية

قوات عراقية

أما في الانبار، فقد تمكنت قوات الحشد الشعبي من صدّ اعتداء لتنظيم “داعش” على قاطع الكبيشات قرب مدينة الفلوجة، وقُتل 6 ارهابيين بينهم انتحاريان اثنان خلال صدّ القوات الأمنية هجوماً للتنظيم على نقطة تفتيش في منطقة كبيسان التابعة لقضاء الكرمة شرقي مدينة الفلوجة.

كما قُتل وجُرح عدد من مسلحي “داعش” في انفجار صهريج مفخخ كان مجهزاً لاستهداف القوات الأمنية العراقية في منطقة الفحيلات شرق الفلوجة.

بدوره، قال قائد عمليات الجزيرة اللواء علي ابراهيم دبعون إن “10 عناصر من تنظيم “داعش” قتلوا في ناحية البغدادي”.

في غضون ذلك، استشهد مواطن وأصيب 4 آخرون إثر انفجار عبوة ناسفة في منطقة الشعب شمالي بغداد، تلاه انفجار عبوة ناسفة في منطقة الدورة جنوبي العاصمة أدى الى استشهاد مقاتلين من عناصر الصحوة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*