المتصارعون على "الخلافة" مساعدون لرئيس السلطة!!!

صحيفة المنار الصادرة في فلسطين المحتلة عام 1948:
ذكر مصدر مقرب من حركة فتح لـ (المنــار) أن ما قيل عن تعيين خمسة مساعدين للرئيس محمود عباس، هو اقتراع في اجتماعات اللجنة المركزية للحركة، وربما يؤخذ به لانعدام مادة قانونية تجيز تعيينات نائب للرئيس.

وقال المصدر أن خمسة أعضاء من المركزية، استشيروا بذلك، وأن أحدهم رفض القبول بمنصب مساعد للرئيس، في حين أن الأربعة الباقين لاذوا بالصمت، دليل رضى وقبول.
ويرى المصدر أن هذا العدد من المساعدين، هم المتصارعون على خلافة الرئيس محمود عباس، وبالتالي، تعيينهم كمساعدين له يخمد من نار التنافس والتناحر ويبقي على وحدة الحركة، في مرحلة تزداد فيها التحديات والتهديدات، وبشكل خاص رغبة عدة جهات اقليمية مع قوى في الساحة الفلسطينية في اسقاط المشهد السياسي في الضفة الغربية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*