المسلحون يفشلون في خرق الطوق عليهم بضواحي حلب+فيديو

alalam_635678046353280247_25f_4x3.jpg

يجهد المسلحون لخرق الطوق الامني الذي فرضه الجيش السوري عليهم، الا أن محاولاتهم تبوء بالفشل مع تصدي الجيش لها.

ففي ظل الهالة الاعلامية التي تحاول المجموعات المسلحة خلقها في مدينة حلب والتي تروج الى اقتراب موعد دخولها الى المدينة، هناك محاولات خرق عديدة تصدى لها الجيش السوري على محور الجديدة ومحور الليرمون – حي جمعية الزهراء غربي حلب.

وقال عصام الشهابي، وهو استاذ في الحقوق بجامعة حلب، لقناة العالم الإخبارية: “شهدت مدينة حلب في الآونة الاخيرة تصعيدا ميدانيا من أجل عرقلة الحل السلمي للأزمة في سوريا والحل السياسي القائم على الحوار السوري السوري، وما تعيشه مدينة حلب كأي مدينة سورية اخرى الهدف منه تنفيذ المؤامرة التي افشلها حلف المقاومة”.

وفي منطقة الجديدة قامت وحدة من الجيش السوري بتفجير نفق قامت بحفره المجموعات المسلحة كخطوة استباقية لاحباط مخطط المسلحين بالتقدم باتجاه نقاط تمركز الجيش والاحياء الامنة في المدينة .

وأضاف الشهابي: “هذا التصعيد الذي نراه هو متوقع، وكلنا ماضون بالحل العسكري من اجل القضاء على الارهاب وبؤره، وايضا متمسكون بالحل السياسي للازمة في سوريا، وهذا هو رأي المواطن السوري في سوريا وفي حلب تحديدا”.

في غضون ذلك واصلت وحدات اخرى من الجيش السوري عملياتها، حيث قتل وجرح عدد من المسلحين جراء استهداف الجيش لتجمعهم في ساحة النعناعي بحي الزهراء غربي حلب، وترافق ذلك مع اشتباكات عنيفة على خطوط التماس في منطقة بني زيد وفي محيط قرية باشكوي وحندرات بريف المدينة الشمالي.

وتقوم المجموعات المسلحة بمحاولات تسلل وخرق عديدة على عدة جبهات في مدينة حلب، لكن الفصل لكلمة الجيش السوري في الميدان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*