المقاومة والجيش السوري يحكمان السيطرة على اكثر من منطقة في القلمون

hezbollah-qalamoune-fighter

أحكمت المقاومة والجيش السوري سيطرتها اكثر في منطقة القلمون في مواجهة المجموعات الارهابية مستعيدة تلة راس الكوش وقرنة راس الصعبة في جرد الجراجير حيث قتل وجرح عدد من مسلحي تنظيم داعش الارهابي كما قتل “أمير”تنظيم داعش في القلمون المدعو أبو بلقيس البغدادي”في وادي حميد شرق عرسال إثر قصف تعرضت له المنطقة
وفي القلمون ايضا قُتل الشرعي”السابق في داعش المدعو أبو الوليد المقدسي ذبحاً مع زوجته وولده على يد مسلحين من داعش بعد القاء القبض عليه في وادي حميّد
وكان المقدسي أعلن انفصاله عن داعش سابقاً، وشن هجوماً في تسجيل صوتي على مسؤولين في التنظيم واتهمهم بالفساد.
كما اعدم التنظيم الارهابي “مسؤول مستودعات” ما يسمى جيش الإسلام” المدعو عبد الله بشير أنيس في القلمون الشرقي ذبحاً وقام بفصل رأسه عن جسده.
أكدت مصادر مطلعة لـجريدة الاخبار ان الشرعي السابق في داعش أبو الوليد المقدسي ذُبح بأمر من أمير تنظيم داعش في القلمون العراقي محمد عبد الرحيم الحلي الدليمي المعروف بـأبو أيوب العراقي”والذي عيّن حديثاً بعد انشقاق المقدسي، وهو شقيق الموقوفة سجى الدليمي مطلقة أبو بكر البغدادي
ورأت المصادر بالانشقاقات المتتالية التي تحصل في تنظيم داعش قي القلمون “انهياراً في بنيته التنظيمية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*